الفكر لا العلم فقط هو ما تحتاجه البشرية الآن

د. عادل الغيثي
الاربعاء ، ٢١ اكتوبر ٢٠٢٠ الساعة ٠٣:٣٤ صباحاً
مشاركة |

في هذه الحياة ما يستحق التفكير لكن المجتمعات تميل الى الهدوء والشر في ان الوقت حتى انها كانت الدافع الرئيسي لإعدام سقراط بعد ضجر الناس من تفسيره لكل ما حوله، تصرف أرعب افلاطون الذي نادى بان يكون الحاكم فيلسوفا لكن ذلك زاد الامر سوءا بعد ان وجد حاكم اثينا انذاك طريقة فلسفية لتبرير كل تصرفاته الهمجية الامر الذي ادى في نهاية المطاف الى سقوط عرشة والدخول في حرب اهلية.

تبدأ الصراعات البشرية من الجهل حيث يولد الانسان حرا، يقود الجهل احدهم الى ادعاء تسيده على الاخرين اما لنسب او مكانة اجتماعية منحه اياه المجتمع لكنه في الوقت ذاته يكون مدعى السيادة اكثر عبودية من غيره حيث يصبح مجرد عبدا لاملاءات تاتيه من الخارج

يليها حب التملك يقول روسو ان الصراعات البشرية بدات عندما قام احدهم ببناء سور على قطعة من الارض مدعيا تملكها (يذكرني هذا باحدهم في حاضرنا ايضا) في صمت مجتمي مريب ربما رغبه او رهبة يشعر المتملك بالحق المطلق وهو الحق الذي تلاشى منذ انقطاع الوحي واصبح حقا يؤخذ بالقياس في قالب يحتمل الصواب والخطاء

ثم يليها ادعاء المثالية وقد ولد الانسان خطاءا فالفيلسوف ’’روسو’’ الذي ملاء الدنيا ضجيحا وادعاءا للمثالية قد رمى اطفاله الخمسة في ملجاء للايتام.

الفكر لا العلم فقط هو ما تحتاجه البشرية الآن، مالم سنظل في صراع دائم وأبدي حول حق لم يعد مطلقا مهما حاول المدعيون ايجاد اقتباسات دينية لدعمه.

استطلاع الرأي
برأيك: هل تعتقد أن فيروس "كورونا" تم تصنيعه مختبريا، أم أنه جديد كلياً ومن فعل الطبيعة؟

أفضل 10 جامعات عربية لعام 2021

لا تعليق!