في ظل التباينات حول التشكيل الحكومي الجديد رئيس الجمهورية يترأس اجتماع لهيئة مستشاريه

قبل 4 _WEEK | الأخبار | أخبار محلية
عدد القراءات | 146 مشاركة |

ترأس فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية اليوم اجتماعاً لهيئة مستشاريه بحضور نائبه الفريق الركن علي محسن صالح، للوقوف على جملة التطورات والمستجدات على الساحة الوطنية بجوانبها المختلفة ومنها ما يتصل بتسريع تنفيذ اتفاق الرياض بدعم ورعاية من المملكة العربية السعودية والذي يعول عليه في توحيد الجهود لمواجهة مشروع التمرد والانقلاب لمليشيا الحوثية الإيرانية.

ووضع فخامة الرئيس الجميع خلال اللقاء امام المستجدات التي انبثقت عن لقاءاته ومشاوراته خلال الفترة المنصرمة ومنها لقاءه بالمبعوث الأممي مارتن غريفيت وتأكيده الدائم على السلام المرتكز على تنفيذ القرارات الاممية وفي مقدمتها القرار ٢٢١٦.

وأكد فخامته على اهمية تنفيذ اتفاق الرياض لمصلحة البلد وتوحيد جهود الجميع وصولاً لتحقيق الهدف الوطني المشترك في بناء الدولة الاتحادية العادلة وهزيمة مشروع ايران في اليمن والمنطقة حيث لا مكان مطلقا للتجربة الايرانية في اليمن ولن يقبلها أبناء الشعب مطلقا.

وقال " ان لقاءنا اليوم يأتي ونحن على مشارف الذكرى الأولى لتوقيع اتفاق الرياض والذي كنا ولا زلنا ننظر إليه كمنطلق أساسي لمرحلة لملمة الأمور واستعادة الدولة وتوحيد الجهود وإنهاء انقلاب الحوثي، حيث بذلنا ولازلنا كل جهودنا لتنفيذ الاتفاق حرفياً وتعاطينا بكل إيجابية مع بنوده في هذا الصدد".

وأضاف رئيس الجمهورية " لقد كلفت رئيس الوزراء بعقد مشاورات مع الأحزاب والمكونات السياسية من أجل الوصول لوضع تصور لتشكيل الحكومة مع التركيز على تقييم المرحلة السابقة واستحضار التحديات والصعوبات ووضع تصور لأولويات الحكومة والتركيز على تقسيم عادل للحقائب الوزارية والأهم تقديم الكفاءات النوعية".

وقال " ان الوضع الذي يمر فيه اليمن صعب والمرحلة حرجة، ونحتاج ان نتعاطى بمسؤولية كبيرة وتجاوز لتحديات، ونحن في حالة حرب مع عدونا الوحيد وهو مليشيات الحوثي الإيرانية، علينا ان نعزز تماسك القوى السياسية المناهضة للمشروع الحوثي والبعد عن اي مكايدات أو خصومات او تناولات إعلامية، فالعدو اليوم يطور امكانياته ووسائله في تدمير البلاد والعباد".

وأشاد فخامته بجهود المملكة العربية السعودية التي ترعى اتفاق الرياض وآلية تسريعه.. مضيفا " نثق بجهودهم في انجاحه وتدعيمه بحزمة اقتصادية لدعم استقرار العملة ودعم الحكومة في مهامها الجديدة وقدرتها على تلبية متطلبات الشعب اليمني".

وثمن صمود وتضحيات حماة الوطن وابناء اليمن قبائل وشيوخ وشباب وكهول التي سطروها من ملاحم بطولية مشرفة في مختلف خطوط التماس محيي جهود الاشقاء في تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية الدائم لليمن وعلى مختلف المستويات.

فيما قدم نائب رئيس الجمهورية تقريراً حول الموقف العام لمختلف الجبهات وخطوط التماس في عدد من الجبهات والمناطق ومنها مارب والجوف والبيضاء والضالع والساحل وغيرها لافتاً الى الانتصارات المحققة في تلك الجبهات.

وعبر مستشارو رئيس الجمهورية عن سرورهم بهذا اللقاء الذي يأتي في إطار تبادل المشورة وتحمل المسؤولية المشتركة في هذه المرحلة والظرف الحساس من تاريخ اليمن.. مشيدون بالايضاح الذي قدمه فخامة الرئيس داعمين خطواته وجهوده في التعاطي مع مختلف القضايا والازمات التي تشهدها البلد والذي يعد العنصر الايراني ومليشياته الحوثية العدو المشترك للجميع والذي استهدف اليمن ونسيجه المجتمعي والاضرار باليمن والمنطقة والسلام بصورة عامه

سبانت

لمتابعة الأخبار أولاً بأول تابعنا على فيسبوك اضغط هنا

اشترك بقناتنا على تليجرام لتصلك الأخبار أولاً بأول اضغط هنا

تابعنا على تويتر 

استطلاع الرأي
برأيك: هل تعتقد أن فيروس "كورونا" تم تصنيعه مختبريا، أم أنه جديد كلياً ومن فعل الطبيعة؟

أفضل 10 جامعات عربية لعام 2021

لا تعليق!