صاحب محل في صنعاء يُعذِّب شاباً يعمل لديه حتى الموت وقضيته تثير مواقع التواصل الاجتماعي

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
عدد القراءات | 482 مشاركة |

من المتوقع أن تعقد محكمة غرب الأمانة، في مدينة صنعاء، صباح غداً الخميس، أولى جلسات محاكمة المتهمين بقتل الشاب عبدالله الأغبري.

وقُتل الأغبري (19 عاماً)، من أبناء قرية العويضة في مديرية حيفان، بمحافظة تعز، إثر تعرضه للضرب والتعذيب من قبل خمسة أشخاص تناوبوا عليه، كان يعمل في محل تابع لهم، في مدينة صنعاء الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي الانقلابية.

وتداول ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو وثقته كاميرا المحل مدته ست ساعات، أثناء تعرضه للضرب والتعذيب من قبل الخمسة الأشخاص، حتى وفاته.

وأوضح الناشطون، أن المجني عليه تعرض لضرب مبرح وعنيف لست ساعات متواصلة، انتهت بمقتله، بعد أن قطعوا أوردة يده.

وتظهر تسجيلات الكاميرا خمسة أشخاص تناوبوا لمدة ست ساعات على ضرب وتعذيب الشاب الذي كان يعمل لديهم في محل تجاري، واتهموه بسرقة هواتفهم.

وذكرت مصادر إعلامية، أن الشاب عبدالله الأغبري، تعرض للتعذيب على يد شخص يدعى عبدالله حسين السباعي، صاحب محل جوالات، وبمشاركة عدة أشخاص هم: جميل دايل الجربة، ومحمد عبدالواحد الحميدي، ووليد سعيد العامري، ومنيف قائد المغلس.

وأفادت المصادر ذاتها، أن الجناة قطعوا أوردة وشرايين الشاب، قبل أن ينقلوه إلى مستشفى يوني ماكس في شارع المطار,لتظهر الحادثة وكأنها انتحار، وبالفعل حصلوا من خلاله على تقرير طبي يفيد بأن الشاب انتحر.

الجناة يقومون بتقطيع أوردة وشرايين الشاب باستخدام الجنبية

وطبقاً للمصادر، فإن ضابط التحريات في المستشفى، كشف أمر الجناة، أثناء ما كانوا يتابعون استخراج التقرير بالانتحار، وهو ما أكدته عند التحقيق كاميرات المراقبة، التي وثقت تفاصيل الجريمة.

وأضافت المصادر، أن الأجهزة الأمنية في صنعاء ألقت القبض على مرتكبي الجريمة، واستكملت معهم التحقيقات، ومن المتوقع أن تعقد المحكمة الابتدائية، صباح غداً الخميس، أولى جلساتها للنظر في القضية.

لمتابعة الأخبار أولاً بأول تابعنا على فيسبوك اضغط هنا

اشترك بقناتنا على تليجرام لتصلك الأخبار أولاً بأول اضغط هنا

تابعنا على تويتر 

استطلاع الرأي
برأيك: هل تعتقد أن فيروس "كورونا" تم تصنيعه مختبريا، أم أنه جديد كلياً ومن فعل الطبيعة؟

خطاب العميد طارق صالح في الذكرى الـ58 لثورة 26سبتمبر

سياسة الاستهداف اليومي للمدنيين في تعز