وزير الإعلام والثقافة والسياحة معمر الارياني يكشف عن تمييع جريمة محاولة اغتيال الصحفي محمد شبيطة من قبل الحوثيين ويدين ذلك

قبل 2 _WEEK | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |
 

أدان وزير الإعلام والثقافة والسياحة معمر الإرياني، محاولات مليشيات الحوثي الإرهابية التابعة لايران، تمييع جريمة محاولة اغتيال الأمين العام لنقابة الصحفيين اليمنيين، الامين العام المساعد لاتحاد الصحفيين العرب محمد شبيطة.

 

واوضح معمر الإرياني في تصريح صحفي، أن مليشيا الحوثي تبرر الجريمة بوقوع حادث عرضي أثناء تبادل إطلاق النار  بين عناصرها، وتمارس ضغوط على الصحفي شبيطة واسرته لدفن الجريمة، وتشدد اجراءات زيارته في المشفى الذي يتلقى فيه العلاج.

وأشار الارياني الى ان مناطق سيطرة مليشيا الحوثي تشهد تزايد غير مسبوق لأعمال القمع والتنكيل الذي يطال السياسيين والصحفيين والإعلاميين والحقوقيين والنقابيين والناشطين، في مسعى لتكميم افواههم وثنيهم عن تبني قضايا المواطنين، والتعبير عن آرائهم حيال مختلف القضايا، والتغطية على ممارسات المليشيا الإجرامية، وفسادها وعبثها.

وقال الارياني "ان مليشيا الحوثي أقدمت على محاولة تسميم عضو البرلمان القاضي أحمد سيف حاشد، واقتحام منزل الصحفي خالد العراسي واختطافه واخفاءه قسرا، واختطاف خبير المواصفات والمقاييس المهندس محمد المليكي، كما تواصل اختطاف القاضي عبدالوهاب قطران واخفاءه قسرا في معتقلات ما يسمى جهاز "الأمن والمخابرات" منذ أربعة أشهر".

 

وطالب الإرياني المجتمع الدولي والامم المتحدة ومنظمات حقوق الإنسان وحرية الصحافة وفي مقدمتها الاتحاد الدولي للصحفيين واتحاد الصحفيين، باتخاذ موقف حازم ازاء جرائم وانتهاكات مليشيا الحوثي بحق الصحفيين، والشروع الفوري في تصنيفها منظمة إرهابية، وتجفيف منابعها المالية والسياسية والإعلامية، ودعم الحكومة لفرض سيطرتها وتثبيت الأمن والاستقرار على كامل الأراضي اليمنية.

أبرز ما جاء في لقاء معالي الدكتور شائع محسن الزنداني مع قناة سكاي...

لا تعليق!