قائد المقاومة الوطنية: الإرهاب هو ديدن المليشيات التابعة لإيران وهي لن ترضخ للسلام إلا باجتثاث مشروعها السلالي وتخليص الشعب اليمني من دمويتها وعبثها

مشاركة |

بعث قائد المقاومة الوطنية، رئيس المكتب السياسي، العميد طارق محمد عبدالله صالح، برقية عزاء لقيادة ألوية العمالقة ممثلة بالعميد عبدالرحمن المحرمي، في استشهاد عدد من منتسبي اللواء الثالث عمالقة، خلال استهداف مليشيا الحوثي، صباح اليوم الأحد، لمعسكر تدريبي في قاعدة العند بمحافظة لحج.

وفي تعزيته للعمالقة وأسر الشهداء وأمنياته للجرحى بالشفاء، قال العميد طارق صالح إن الإرهاب والقتل هو ديدن المليشيا التابعة لإيران. مؤكدا أنها لن ترضخ للسلام إلا باجتثاث مشروعها السلالي " وتخليص الشعب اليمني من دمويتها وعبثها". 

وعبر عن ثقته بأن رفاق السلاح في القوات المشتركة وكل ساحات الدفاع عن الجمهورية سيقتصون لدماء الشهداء والجرحى من فلول المليشيا الكهنوتية.

نص البرقية:

الأخ/ العميد عبدالرحمن المحرمي قائد ألوية العمالقة:

بالأصالة عن نفسي وبالنيابة عن منتسبي ألوية حراس الجمهورية.. أتقدم إليكم بخالص التعازي وعظيم المواساة، ومن خلالكم إلى كافة رفاق السلاح منتسبي ألوية العمالقة وأسر الشهداء والجرحى الذين سقطوا بالاستهداف الدموي الإجرامي، الذي نفذته المليشيات الحوثية الإرهابية صباح اليوم، على المعسكر التدريبي في قاعدة العند.

إنّ القتل والإرهاب هو ديدن هذه الميليشيات وركيزة مشروعها الايراني، وهي لن ترضخ للسلام إلا باجتثاث مشروعها السلالي وتخليص الشعب اليمني من دمويتها وعبثها.

وإننا إذ نتمنى للجرحى الشفاء العاجل نثق أن أبطال العمالقة ومعهم القوات المشتركة وكل المرابطين في ميادين وساحات الدفاع عن الجمهورية سيقتصون من ميليشيات الإرهاب وفلول الكهنوت ولن تذهب دماء الشهداء والجرحى من رفاق السلاح هدراً.

العميد  الركن  طارق  محمد  عبدالله  صالح قائد  المقاومة  الوطنية

الخارجية اليمنية: تصعيد الحوثيين العسكري يقوض جهود إحلال السلام...

لا تعليق!