المحيميد: لا يمكن تشكيل مجلس رئاسي إلا في حال أصدر الرئيس هادي إعلانا دستوريا ينص على تشكيله وهو ما لن يفعله الرئيس

قبل سنة 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

قال الناشط السياسي اليمني، محمد المحيميد، إن فكرة تشكيل مجلس رئاسي ليس لها أي مستند في الدستور اليمني.

وأضاف المحيميد، في منشور عبر صفحته على فيسبوك، تابعه محرر “المشهد الدولي”، أنه “لا يمكن أن يتم تشكيل مجلس رئاسي إلا في حال أصدر الرئيس هادي إعلانا دستوريا أو ما شابه ينص على تكوين مجلس رئاسي ويفصّل صلاحياته ومهامه وأعضاءه”.

وقال المحيميد، أنه “من المستبعد أن يفعل الرئيس ذلك لأن مثل هذا يعني إزاحته هو من المشهد السياسي”.

وأضاف، إن “قرار مجلس الأمن 2216 نص على الرئيس هادي وشرعيته بالاسم في سابقة لم تحدث من قبل في قرارات مجلس الأمن، ولا يمكن تجاوز هذا القرار لأن ذلك  سيشرعن لانقلاب الحوثي وسيدين ما تلاه من أحداث”.

وتابع: “الحقيقة أن الداخل والخارج مربوط بالشرعية بشكل عام وبالرئيس هادي بشكل خاص ولن يستطيعوا احداث أي تغيير سياسي في المشهد بدون موافقة الشرعية والرئيس هادي تحديدا!”

واختتم بالقول، “هنا يمكن القول إن منطق الشرعية على كل المآخذ عليها أقوى من منطق القوة، وبالتالي تجاوزها لن يحقق الاستقرار بل مزيدا من الفوضى”.

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!