اشتباكات بمختلف أنواع الأسلحة بالحديدة والقوات المشتركة تكبد مليشيات الحوثي خسائر بشرية

قبل 2 شهر | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

شهدت جبهة حيس بالساحل الغربي، مساء اليوم السبت، اشتباكات انتهت بخسائر بشرية في صفوف المليشيات الحوثية جراء خروقاتها لوقف إطلاق النار وجرائمها المتواصلة بحق المدنيين.

الإعلام العسكري للقوات المشتركة أفاد أنه تم رصد تحركات للمليشيات التابعة لإيران  صوب مدينة حيس غربي اليمن من جهة الحدود الإدارية لمحافظة إب تحت غطاء ناري مكثف طال الضواحي الشرقية والشمالية الشرقية للمدينة ذات الكثافة السكانية  وسرعان ماتم التعامل معها بنجاح وإخماد اسنادها.

مؤكدا أن وحدات من القوات المشتركة اشتبكت مع عناصر المليشيات بالأسلحة الثقيلة و المتوسطة زهاء ساعة تكللت بخسائر بشرية في صفوف المليشيات،  قتلى وجرحى، وإجبار البقية على الفرار والعودة من حيث أتوا.

كما أكد أن الوحدات المرابطة من القوات المشتركة لتأمين حياة المواطنين في مدينة حيس مشطت المنافذ المستهدفة وعززت سيطرتها على خطوط التماس.

وتعد مدينة حيس التي يقطنها نحو 40 ألف نسمة أكثر المدن المحررة في الساحل الغربي من حيث عدد الجرائم المرتكبة بحق المدنيين من قبل مليشيات الحوثي، بحسب وكالة “2 ديسمبر”.

الخارجية اليمنية: تصعيد الحوثيين العسكري يقوض جهود إحلال السلام...

لا تعليق!