البركاني: الوحدة اليمنية باقية ما بقي الليل والنهار وما بقيت الشمس في كبد السماء وستظل ملهمة لهذا الجيل من أبناء اليمن كما كانت حلمًا ملهمًا لجيل الآباء والأجداد

قبل 3 _WEEK | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

قال رئيس مجلس النواب، الشيخ سلطان البركاني، “إنه ورغم كل الظروف التي فرضت علينا من قبل الأعداء فإن الوحدة اليمنية باقية ما بقي الليل والنهار وما بقيت الشمس في كبد السماء”.

وأضاف البركاني إن الوحدة اليمنية “ستظل ملهمة لهذا الجيل من أبناء اليمن كما كانت حلماً ملهماً لجيل الاباء والاجداد”.

جاء ذلك في برقية تهنئة رفعها رئيس مجلس النواب إلى رئيس الجمهورية، بمناسبة العيد الوطني الـ 31 للوحدة اليمنية. وفيما يلي نصها:

فخامة الاخ المشير عبدربه منصور هادي

رئيس الجمهورية القائد الاعلى للقوات المسلحة والأمن    حفظكم الله

يسرني بمناسبة حلول العيد الوطني الـ 31 لقيام الجمهورية اليمنية في الـ 22 مايو أن أهنئكم باسمي وباسم زملائي في هيئة رئاسة مجلس النواب واعضاء المجلس بهذا المنجز الوحدوي العظيم الذي مثل حلم الآباء ومستقبل الأبناء والأحفاد واصبح حدثا تاريخيا عظيماً بعظمة اليمن الكبير، يمن الثورة والجمهورية والوحدة والديمقراطية ومشكاة متوهجاً أضياء الليالي الداكنة.

فخامة الرئيس

ان شعبنا اليمني العظيم وهو يحتفل بحلول هذه المناسبة الكريمة والغالية ليدرك كل الادراك جسامة الواقع المر الذي انتجته ميليشيا الارهاب الانقلابية مدركاً تمام الادراك أهمية توحده خلف قيادتكم الرشيدة والحكيمة والمضي بخطوات واثقة في استعادة شرعيته الدستورية على كامل التراب الوطني والحاق الهزيمة المستحقة بتلك العصابة وتلقينها الدروس القاسية ، وكما سحق شعبنا اليمني بمناضليه الاوائل فلول الامامة والرجعية واشعل الثورة المباركة سبتمبر واكتوبر فإنه عازم على اكمال مسيرته النضالية واستعادة دوره الريادي بقيادتكم الحكيمة وعزيمتكم التي لاتلين.

ان ذكرى قيام الوحدة اليمنية تعد محطة متقدمة ومتقدة في حياة شعبنا ومسيرته النضالية وفيها نستلهم معاني النضال الوطني في سبيل وحدة الارض وعزة أهلها الذين عاشوا اعزة شامخين فوق ارضهم مناضلين أباة واشماء لاتلين لهم قناة، وبكم وبهم سنتصدى لاعتداءات الميليشيات الانقلابية المرتهنة للنظام الايراني ولكل اعداء اليمن والمتآمرين والخونة، وبقيادتكم سيعيد اليمنيون كتابة تاريخ البطولات بحبر التضحيات والفداء.

فخامة الرئيس

إنه ورغم كل الظروف التي فرضت علينا من قبل الاعداء فإن الوحدة اليمنية باقية ما بقي الليل والنهار وما بقيت الشمس في كبد السماء ، وإنها ستظل ملهمة لهذا الجيل من ابناء اليمن كما كانت حلماً ملهماً لجيل الاباء والاجداد، ولقد اختارت العصابة الانقلابية مخطئة ان تقف على الجانب الآخر من التاريخ وأفرطت في استباحة مقدرات الشعب اليمني العظيم وتردي أوضاعه الانسانية واستعدت حاضر ومستقبل أجياله بقدر متساو مع استعدائها لعمقنا الجغرافي والتاريخي وتأليب البعيد والقريب على شعبنا واننا ماضون تحت قيادتكم وتعاون الاشقاء في التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية لتصحيح المسار واعادة المياه الى مجاريها الطبيعية.

إننا وأجيالنا نتطلع إلى إنجاز مشروع اليمن الاتحادي العظيم الذي أجمع عليه اليمينيون في مؤتمر الحوار الوطني وسيشكل نقطة تحول تاريخية في حياة شعبنا وستصونه الاجيال وتعلى به هامات اليمن واليمنيين ويحقق اغلى امنياتهم وطموحاتهم والعيش الكريم لهم ويشكل بارقة امل لأمتنا العربية من محيطها الى خليجها.

وفقكم الله فخامة الاخ الرئيس وسدد على طريق الخير خطاكم وحقق أمانيكم في رفعة اليمن وتقدمه وازدهاره.

لا تعليق!