بتواطؤ من البحسني.. أيادي المتنفذين تمتد لتسطو على أراضي وممتلكات نادي التضامن الرياضي وجماهير النادي ينفذون وقفة اجتجاجية ويطالبوا البحسني بإيقاف أعمال البسط والنهب (صور)

قبل 4 _WEEK | الأخبار | أخبار محلية
عدد القراءات | 186 مشاركة |

نظم مجلس إدارة نادي التضامن الرياضي وقفة احتجاجية، أمام النادي بمنطقة أربعين شقة، بالمكلا، يوم امس، تنديداً بمحاولات البسط والاعتداء على أراضي وممتلكات النادي، من قبل أحد المتنفذين وبتواطئ وصمت مخزي من قبل السلطة المحلية. 

ورفع المشاركون في الوقفة الاحتجاجية لافتات تندد بعملية الإعتداء على ممتلكات النادي، الذي يعد المتنفس الوحيد لشباب أحياء العمال وأربعين شقة.

وشارك في الوقفة منتسبو النادي من الإداريين، والرياضيين، ومشجعوه، وممثلون لعدد من منظمات المجتمع المدني.

وطالب المحتجون السلطة المحلية بتحمل مسؤولياتها في حماية الممتلكات العامة والانتصار للشباب والرياضة.

وأشاروا إلى أن إقدامهم على تنفيذ هذه الوقفة الاحتجاجية، يأتي من منطلق الدفاع عن حرم وممتلكات النادي التي تتعرض للنهب والسلب على مرأى ومسمع السلطة المحلية بمديرية المكلا والمحافظة، التي لم تحرك ساكنا لوقف تلك الاعتداءات.

وأكد المحتجون أنهم لن يفرطوا في شبر واحد من ممتلكات النادي، ولن يسمحوا لأي شخص أياً كان من الاقتراب منها.

وطالب المحتجون المحافظ فرج سالمين البحسني محافظ حضرموت، بإيقاف أعمال البسط والنهب، وتفويت الفرصة على كل من يريد خلق الفتن والبلبلة، وضرب الاستقرار والسكينة في حاضرة حضرموت.

ويأتي ذلك بعد أيام من قيام أحد المتنفذين المقربين من البحسني بالسطو على أرض ومبنى البحث الزراعية بمنطقة فوة غرب المكلا.

وتم الاستيلاء والسطو على الأرض والمبنى وإخراج موظفي الدولة من مكاتبهم، بتوجيهات من البحسني، وبحماية الأطقم، على الرغم من تقرير الجهاز المركزي الذي رفض هذه الخطوة وأكد ان الارض والمبنى تابعين للدولة.

وتتعرض أراضي وممتلكات الدولة في محافظة حضرموت للسطو والنهب من قبل متنفذين بتواطؤ من المحافظ البحسني.

لمتابعة الأخبار أولاً بأول تابعنا على فيسبوك اضغط هنا

اشترك بقناتنا على تليجرام لتصلك الأخبار أولاً بأول اضغط هنا

تابعنا على تويتر 

أكثر المدن العربية تعدادا سكانيا

لا تعليق!