خاص : احمد عوض بن مبارك وانيس باحارثة هم من اقنعو معين عبدالملك على عدم مغادرة عدن بعد الحادث مباشرة ينفرد موقع المشهد الدولي بتفاصيل حصرية حول ماحدث

قبل 3 _WEEK | الأخبار | أخبار محلية
عدد القراءات | 2995 مشاركة |

 

أكدت مصادر اعلامية لموقع المشهد الدولي  أنه بعد وقوع الحادث الإرهابي في مطار عدن امر رئيس الوزراء معين عبدالملك بالعودة إلى مطار الرياض رافضا ممارسة العمل في ظل هذا التوتر ووقف إلى جانبه في ذلك معظم اعضاء الحكومة وهو الأمر الذي دفع شلال شائع الى مغادرة الطائرة قبل نزول اعضاء الحكومة.

 

المصادر أكدت أن احمد عوض بن مبارك وزير الخارجية وانيس باحارثة مدير مكتب رئيس الوزراء اقنعوا رئيس الوزراء وأعضاء الحكومة بعدم المغادرة لانه سوف يعطي نظرة سلبية للحكومة وعليهم مواجهة التحدي بتحدي وبعد ساعة كاملة من المحاولات واتصال فخامة الرئيس تم إقناع رئيس الوزراء بالمغادرة عبر مدرعات سعودية إلى قصر المعاشيق.

 

واكدت المصادر ان رئيس الوزراء رفض الإقامة في القصر الخاص به وهو يتواجد حاليا في مقر القوات السعودية وكان من المقرر ان يلقي كلمة في اجتماع مجلس الوزراء الذي تم الغاءه وفضل ان يلقيها من غرفة من داخل مقر القوات السعودية.

 

لمتابعة الأخبار أولاً بأول تابعنا على فيسبوك اضغط هنا

اشترك بقناتنا على تليجرام لتصلك الأخبار أولاً بأول اضغط هنا

تابعنا على تويتر 

السيرة الذاتية لرئيس مجلس الشورى د. أحمد عبيد بن دغر

لا تعليق!