وزير سابق يفضح أكاذيب مطابخ الأخوان

قبل 2 _WEEK | الأخبار | أخبار محلية
عدد القراءات | 104 مشاركة |

سخر وزير الإدارة المحلية السابق والقيادي في التنظيم الناصري، عبدالرقيب فتح، من ما نشره أحد المواقع التابعة لجماعة الإخوان.

ونشر موقع ’’خفايا اونلاين’’ التابعة لجماعة الإخوان أمس تقريرا زعم فيه بان ’’عبدالرقيب فتح’’ طلب العودة لشغل المنصب، بديلا عن زميله في التنظيم الناصري حسين الاغبري الذي رفض أداء اليمين الدستوري في الرياض وأصر على اداءه في عدن. 

وسخر ’’فتح’’ في منشور له على ’’فيسبوك’’ من المزاعم التي روجها الموقع، وقال بأنه ’’ يمارس هويته في تكرار الإساءة اليه’’.

الوزير السابق تحدث عن تنسيق من وصفهم بالـ ’’ الخفافيش ’’ ، بحملة سابقة ضده من موقع يصدر من تركيا ويسمى (ويني اليمن).

’’فتح’’ وجه رسالة غير مباشرة لجماعة الإخوان بالقول: ياهولاء.. تكبر الاحزاب والتنظيمات السياسية بمواقفها المبدئية وانحيازها لقضايا الناس وليس بالغوغاء وكثرة المنتمين إليها أو مخبريها.

مضيفا بالقول: كل أحزاب الطغاة امتلكت أعدادا كثيرة وأجهزة أمن متعددة، لكنها سقطت وعجزت عن مواجهة موقف شعبي ضدها، ولكم في ثورات الربيع العربي عبرة.

وأكد الوزير السابق ’’فتح’’ تمسكه بموقف التنظيم وقال أن الترشيح لموقع وزير الإدارة المحلية ’’في الحكومة الحالية’’ حق أصيل  فقط للتنظيم الوحدوي الشعبي الناصري ’’بإعتبارها من نصيبه في حكومة الأحزاب وفقا لاتفاق الرياض’’.

مصادر مقربة من التنظيم اعتبرت ترويج مطابخ الإخوان لهذه الأكاذيب، دليل على انزعاج الجماعة من الموقف الوطني المشرف الذي حصده التنظيم من رفضه لأداء الوزير الأغبري لليمين الدستوري في الرياض في الوقت الذي لم يتجرأ حزبهم بالاعتراض ولو بتصريح بسيط من أحد قيادتها.

وقالت المصادر بأن جماعة الإخوان تحاول عبر مطابخها بشكل ساذج تشوية هذا الموقف، الذي لاقى إشادة واسعة بين النشطاء والمتابعين للشأن العام.

مضيفة بأن هذه المحاولة تعكس مدى اليأس الذي تعيشه جماعة الاخوان، والسخط الشعبي الذي تواجهه جراء عبثها وفساد أدواتها داخل الشرعية والتي أوصلت البلاد الى وضع كارثي اقتصادي وعسكري.

لمتابعة الأخبار أولاً بأول تابعنا على فيسبوك اضغط هنا

اشترك بقناتنا على تليجرام لتصلك الأخبار أولاً بأول اضغط هنا

تابعنا على تويتر 

شباب مديرية حريب يهنئون معالي الوزير نايف البكري

لا تعليق!