خلال زيارته لروسيا.. رئيس الائتلاف الوطني الجنوبي الشيخ أحمد العيسي يجري سلسلة لقاءات مع عدد من المسؤولين الروس، إليكم أبرز نتائجها.. (إنفوجرافيك)

قبل 3 _WEEK | الأخبار | أخبار محلية
عدد القراءات | 377 مشاركة |

خلال زيارته لروسيا، بدعوة من وزارة الخارجية الروسية، أجرى رئيس الائتلاف الوطني الجنوبي نائب مدير مكتب رئيس الجمهورية، الشيخ أحمد العيسي، سلسلة لقاءات مع عدد من المسؤولين الروس، لبحث تطورات الملف اليمني وجهود دعم إحلال السلام في البلاد.

وفي سلسلة اللقاءات، التقى الشيخ العيسي، الممثل الخاص للرئيس الروسي للشرق الأوسط وأفريقيا نائب وزير خارجية روسيا ميخائيل بوغدانوف.

كما التقى الشيخ العيسي، رئيس لجنة حماية سيادة الدولة في مجلس الاتحاد الروسي، نائب أمين المجلس العام لحزب ’’روسيا الموحدة’’، اندريه كليموف

والتقى الشيخ العيسي، رئيس معهد الاستشراق مستشار وزير الخارجية الروسي فيتالي ناومكين.

وفي سلسلة اللقاءات، تركزت المحاداثات حول عدد من النقاط أبرزها:

- مستجدات الأوضاع السياسية والعسكرية والاقتصادية في اليمن.

- تطورات الملف اليمني وجهود دعم إحلال السلام في اليمن.

- اضطلاع المجتمع الدولي في دعم جهود الأمن والاستقرار في اليمن.

- العلاقات التاريخية التي تربط البلدين في مختلف المجالات والتي تمتد لأكثر من 92 عاماً.

- دور الائتلاف الوطني واسهاماته الميدانية والسياسية الداعمة للأمن والاستقرار في اليمن، انطلاقاً من موقفه الثابت والداعم للثوابت الوطنية والقيادة الشرعية ممثلة بفخامة الرئيس عبدربه منصور هادي.

- سبل تعزيز التعاون بين حزب روسيا الموحدة والائتلاف الوطني الجنوبي.

- انضمام الائتلاف الوطني الجنوبي للمؤتمر الدولي للأحزاب السياسية الآسيوية (ICAPP).

* * * *

تفاصيل اللقاءات والمشاورات:

العيسي يلتقي الممثل الخاص للرئيس الروسي للشرق الأوسط وأفريقيا ويبحث معه مستجدات الأوضاع في اليمن

استقبل الممثل الخاص للرئيس الروسي للشرق الأوسط وأفريقيا، نائب وزير خارجية روسيا ميخائيل بوغدانوف، الخميس 17 ديسمبر، الشيخ أحمد العيسى رئيس الائتلاف الوطني الجنوبي نائب مدير مكتب رئاسة الجمهورية المتواجد في موسكو بدعوة من وزارة الخارجية الروسية.

وجرى خلال اللقاء بحث تطورات الأوضاع العسكرية السياسية والإنسانية في الجمهورية اليمنية ومستجدات الأوضاع في المحافظات الجنوبية.

وجاء في بيان الخارجية الروسية بهذا الصدد: ’’تم خلال المحادثة مناقشة تطورات الوضع العسكري - السياسي والإنساني في الجمهورية اليمنية ومحافظاتها الجنوبية بالتفصيل، وأكد الجانب الروسي دعمه لجهود السلام وحل الأزمة التي يواجهها اليمن اليوم، من خلال حوار وطني شامل. ومراعاة المصالح المشروعة لجميع القوى السياسية الرئيسية في البلاد’’.

وأشاد الشيخ العيسي بمواقف روسيا الاتحادية الداعمة لليمن، منذ مشاركتها في رعاية التسوية السياسية، مشيراً إلى عمق العلاقات التاريخية بين البلدين والشعبين الصديقين، ومؤكداً على أهمية تعزيزها.

وأكد الشيخ العيسي حرص الائتلاف الجنوبي على استعادة الدولة في اليمن وانهاء الحرب التي تسبب فيها الانقلاب الحوثي، ودعم الائتلاف للحل السياسي وفقاً للمرجعيات الثلاث المتفق عليها والمتمثلة في المبادرة الخليجية واليتها التنفيذية ومخرجات الحوار الوطني الشامل والقرارات الاممية ذات الصلة وفي مقدمتها قرار مجلس الامن 2216.

وأوضح أن الحل في اليمن يكمن في انهاء تمرد المليشيات المسلحة على سلطة الدولة وتسعى لفرض أفكارها بالعنف، والتي من أهم تداعياتها تدهور الأوضاع الاقتصادية والمعيشية.

وعبر عن أمله في أن يتم تطبيق اتفاق الرياض بما يضمن عودة الدولة ومؤسساتها إلى العاصمة المؤقتة عدن، ومعها البعثات الدبلوماسية، مشيراً إلى أهمية دعم الأصدقاء للحكومة للقيام بمسئولياتها ومواجهة التحديات.

من جانبه جدد الممثل الخاص للرئيس الروسي للشرق الأوسط وأفريقيا، نائب وزير خارجية روسيا ميخائيل بوغدانوف، دعمه لجهود احلال السلام في اليمن في أقرب وقت ممكن.

ونوه بأن حل الأزمة التي يواجهها اليمن اليوم يأتي من خلال الحوار الوطني الشامل ومراعاة المصالح المشروعة لكافة القوى السياسية الرئيسية في البلاد.

العيسي يلتقي امين عام الحزب الحاكم بروسيا ويبحث سبل تعزيز التعاون بين الحزب والائتلاف الوطني الجنوبي 

بحث الشيخ أحمد صالح العيسي رئيس الائتلاف الوطني الجنوبي مع رئيس لجنة حماية سيادة الدولة في مجلس الاتحاد الروسي، نائب أمين المجلس العام لحزب ’’روسيا الموحدة’’، اندريه كليموف، السبت 19 ديسمبر، مستجدات الأوضاع في اليمن، وآفاق التعاون بين البلدين والشعبين الصديقين.

وتطرق العيسى خلال اللقاء الى ادوار الائتلاف الوطني الجنوبي كمكون ناشئ ومواقفه من مختلف القضايا، معبرا عن تطلعه الى ترسيخ العلاقات والاستفادة من الخبرات في المجال السياسي.

وجدد موقف الائتلاف الوطني الداعم للحل السياسي وفق المرجعيات المتفق عليها بما يفضي لاستعادة الدولة وتحقيق الأمن والاستقرار، كما اكد على أهمية الاصدقاء الروس في دعم الحكومة والحل السياسي لرفع المعاناة عن الشعب اليمني والتي تسبب فيها الانقلاب.

من جانبه قال كوليموف أن حزب ’’روسيا الموحدة’’ يتمتع بتأثير واسع في العالم، مشيرًا إلى استعداد الحزب لتعزيز العلاقات مع الائتلاف الجنوبي معرباً عن أمله في إقامة تعاون بين الحزبين السياسيين.

وأكد تفهم روسيا للمشكلات التي يواجهها الشعب اليمني بعد عدة سنوات من الحرب، وما تسبب من تعطل التعاون الثنائي التقليدي على طول الخطوط الدبلوماسية والبرلمانية بين البلدين، مؤكدا أن المباحثات بين الحزبين ستساعد بشكل موضوعي على إقامة تعاون متبادل المنفعة بين بلدينا وشعبينا’’.

وناقش الاجتماع امر انضمام الائتلاف الوطني الجنوبي لمؤتمر الاحزاب السياسية الاسيوية (ICAPP)، أحد أكثر المنظمات نفوذاً في المنطقة الآسيوية. ووعد أندري كليموف، الذي يشغل منصب نائب رئيس مكتب اللجنة الدائمة للمؤتمر الدولي للأحزاب السياسية الآسيوية، العيسي بدعمه في هذا الشأن.

إلى ذلك اقترح نائب أمين المجلس العام لـ’’روسيا الموحدة’’ عقد الجولة الأولى من المشاورات الشاملة بين الأحزاب في أوائل عام 2021. بالإضافة إلى توجيه دعوة للإئتلاف الوطني الجنوبي لزيارة اخرى لموسكو بداية العام القادم.

واعرب عن استعداد حزب روسيا الموحدة للمساهمة في تعزيز الصداقة بين شعبي روسيا واليمن’’.

رئيس الائتلاف الوطني الجنوبي يلتقي مستشار وزير الخارجية الروسي ويشيد بالموقف الروسي الداعم لليمن 

التقى الشيخ أحمد صالح العيسي رئيس الائتلاف الوطني الجنوبي، يوم السبت 19 ديسمبر، رئيس معهد الاستشراق مستشار وزير الخارجية الروسي فيتالي ناومكين، في العاصمة موسكو، وبحث اللقاء العلاقات التاريخية التي تربط البلدين في مختلف المجالات والتي تمتد لأكثر من 92 عاماً.

وفي اللقاء أشاد العيسي بالدور الروسي في الملف اليمني، متمنياً تعزيز العلاقة بما يصب في مصلحة البلدين الصديقين، مؤكدا على حرص المكونات السياسية في اليمن بما فيها الائتلاف الوطني الجنوبي لتحقيق السلام الدائم والمستدام وفق مخرجات الحوار الوطني والمبادرة الخليجية والقرارات الأممية ذات الصلة.

وأشار الشيخ العيسي إلى دور الائتلاف الوطني واسهاماته الميدانية والسياسية الداعمة للأمن والاستقرار في المحافظات اليمنية، انطلاقاً من موقف الائتلاف الثابت والداعم للثوابت الوطنية والقيادة الشرعية ممثلة بفخامة الرئيس عبدربه منصور هادي.

وشدد العيسي على ضرورة اضطلاع المجتمع الدولي بدوره في دعم جهود الأمن والاستقرار في اليمن لما له من أهمية في الحفاظ على خط الملاحة الدولية والتي تشكل اليمن أحد أهم الممرات الدولية.

من جانبه عبر المستشار فيتالي ناومكين عن أمله في تحقيق السلام والأمن في اليمن، مؤكداً دعم بلاده لكافة الجهود الأممية في سبيل ذلك.

وأشار ناومكين إلى اهتمامه الكبير بالشأن اليمني، موضحاً أن لديه مؤلفات عن جزيرة سقطرى وما تحتويه من معالم سياحية نادرة، وكذلك ما تحتله من مكانة استراتيجية على مر التاريخ.

لمتابعة الأخبار أولاً بأول تابعنا على فيسبوك اضغط هنا

اشترك بقناتنا على تليجرام لتصلك الأخبار أولاً بأول اضغط هنا

تابعنا على تويتر 

السيرة الذاتية لرئيس مجلس الشورى د. أحمد عبيد بن دغر

لا تعليق!