رئيس الجمهورية يتلقى اتصال من وزير الخارجية البريطاني

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
عدد القراءات | 103 مشاركة |

تلقى فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية، اليوم، اتصالا هاتفيا من وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب.

جرى خلال الاتصال مناقشة اخر المستجدات والتطورات على الساحتين الوطنية والإقليمية، واستعراض العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين وآفاق تعزيزها وتطويرها في مختلف المجالات.

وأكد فخامة الرئيس عمق العلاقات المتينة التي تربط البلدين الصديقين والمبنية على التعاون والشراكة الاستراتيجية لمواجهة الإرهاب والتدخلات الإيرانية بالمنطقة وتأمين الملاحة وانهاء إنقلاب المليشيات الحوثية الإيرانية وفق والمرجعيات الثلاث والثوابت الوطنية.

وأشاد رئيس الجمهورية بمواقف المملكة المتحدة لدعمها لليمن وشرعيته الدستورية في مختلف المراحل مثمنًا دورهم الداعم للجانب الاقتصادي والذي بات يمثل الهم الأكبر لدى غالبية الشعب اليمني الذي يعيش اوضاع اقتصادية وانسانية صعبة.

وجدد فخامة الرئيس مساعيه الدائمة نحو السلام لمصلحة الشعب اليمني الذي عانى ولايزال من تداعيات الحرب المفروضة من قبل المليشيات الانقلابية.. مثمناً دعم المملكة المتحدة والمجتمع الدولي والاشقاء في دول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية لجهود السلام وتحقيق مضامينه وغاياته الذي يؤسس لمستقبل آمن للشعب اليمني كافة ولا يحمل معه بذور خلافات مستقبليه.

من جانبه جدد الوزير البريطاني تأكيده على دعم الحكومة البريطانية لفخامة الرئيس عبدربه منصور هادي وللشرعية للوصول باليمن الى مرافئ السلام رغم التحديات والصعوبات الماثلة مؤكدا موقفهم الداعم لوضع معالجات اقتصادية وانسانية عاجلة تسهم في تخفيف معاناة الشعب اليمني.. مشيدا بدور فخامة الرئيس في تنفيذ اتفاق الرياض.

وأكد الوزير البريطانى، مواصلة التعاون والتنسيق بين البلدين الصديقين لتحقيق كافة التطلعات المشتركة.

لمتابعة الأخبار أولاً بأول تابعنا على فيسبوك اضغط هنا

اشترك بقناتنا على تليجرام لتصلك الأخبار أولاً بأول اضغط هنا

تابعنا على تويتر 

شباب مديرية حريب يهنئون معالي الوزير نايف البكري

لا تعليق!