عصيان مدني شامل في لحج احتجاجاً على تدهور قيمة الريال اليمني

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
عدد القراءات | 125 مشاركة |

شهدت محافظة لحج، الأحد، عصياناً مدنياً شاملاً، احتجاجاً على تدهور قيمة العملة المحلية أمام الدولار، وارتفاع أسعار السلع.

وقال شهود عيان، إن التجار في مدينة الحوطة، عاصمة محافظة لحج، أغلقوا محلاتهم التجارية، احتجاجاً على تراجع الريال اليمني إلى أدنى مستوى له.

وأعلنت جمعية الصرافين بمحافظة عدن، جنوبي اليمن، استئنافاً جزئياً للنشاط المصرفي اعتباراً من الأحد، بعد ثلاثة أيام من إغلاق محلات الصرافة في المدينة احتجاجاً على انهيار العملة المحلية.

وقالت الجمعية، في بيان، إن هذا الإجراء ’’يأتي تلبية للحاجة الإنسانية لصرف الحوالات، وإثر تلقيها تطمينات من البنك المركزي بمعالجة تدهور قيمة العملة المحلية’’.

والخميس، أعلنت جمعية الصرافين (غير حكومية) بمدينة عدن إغلاق جميع شركات الصرافة عقب انهيار متسارع للعملة المحلية أمام العملات الأجنبية، إذ بلغ سعر الدولار الأمريكي 880 ريالًا يمنياً، في واقعة غير مسبوقة.

والثلاثاء، قال برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة في اليمن، إن الريال اليمني فقد 250 بالمئة من قيمته منذ بدء الحرب عام 2015، ما أدى إلى ارتفاع أسعار السلع الغذائية بنسبة 140 بالمئة.

لمتابعة الأخبار أولاً بأول تابعنا على فيسبوك اضغط هنا

اشترك بقناتنا على تليجرام لتصلك الأخبار أولاً بأول اضغط هنا

تابعنا على تويتر 

شباب مديرية حريب يهنئون معالي الوزير نايف البكري

لا تعليق!