قوات الجيش اليمني تتوغل في عمق أبين وتواصل الزحف نحو ”زنجبار“

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
عدد القراءات | 313 مشاركة |

سيطرت قوات الجيش اليمني، اليوم السبت، على عدة مواقع مهمة، في محافظة أبين، جنوبي البلاد، بعد معارك عنيفة مع مسلحي ما يسمى بـ”المجلس الانتقالي الجنوبي“.

وأفادت مصادر عسكرية، أن قوات الجيش حققت تقدما ميدانيا جديدا في جبهة الطرية شمال شرق مدينة زنجبار، وسيطرت على مواقع مهمة تطل على ”جعار“ و”الدرجاج“.

وذكرت أن القوات الحكومية تمكنت من استعادة جبل النجيد بعد معارك ضارية، بالاضافة الى خمسة مواقع اخرى، في الدرجاج والرمله، وأحكمت الحصار على الطرق المؤدية إلى قلب مدينة جعفر شرق زنجبار.

وأشارت إلى أن المعارك اليوم كانت في مختلف الجبهات في أبين من ساحل البحر العربي ممثلاً في منطقة الشيخ سالم، إضافة إلى عمق أبين محيط زنجبار في جبهات الطرية والرملة ووادي سلا والدرجاج.

وأكدت أنه ’’تم أسر 9 من مليشيات الانتقالي، وقعوا في قبضة القوات الحكومية في معارك البوابة الدرجاج، بمحيط زنجبار، عاصمة أبين’’، مشيرة الى أن ’’قيادة الجيش والأمن تعطي الأمان لكل من يسلم نفسه’’.

ومنذ أسبوعين، تحتدم المعارك بين قوات الجيش الحكومي وقوات الانتقالي، في مؤشر على انهيار الهدنة التي تشرف عليها لجنة عسكرية سعودية منذ أيار/ مايو الماضي.

وتعد المواجهات المتجددة بين الطرفين من منتصف الشهر الماضي، هي الأعنف منذ إعلان السعودية، في 29 تموز/يوليو الماضي، آلية لتسريع تنفيذ اتفاق الرياض الموقع بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي، في 5 تشرين الثاني/نوفمبر من العام الماضي، والمتضمنة ’’استمرار وقف إطلاق النار والتصعيد بين الحكومة الشرعية والمجلس الانتقالي الجنوبي’’، و’’فصل قوات الطرفين في أبين وإعادتها إلى مواقعها السابقة’’.

لمتابعة الأخبار أولاً بأول تابعنا على فيسبوك اضغط هنا

اشترك بقناتنا على تليجرام لتصلك الأخبار أولاً بأول اضغط هنا

تابعنا على تويتر 

السيرة الذاتية لرئيس مجلس الشورى د. أحمد عبيد بن دغر

لا تعليق!