الحديدة.. أحياء التحيتا وحيس تتعرض للقصف الحوثي وتحليق 3 طائرات استطلاع

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
عدد القراءات | 130 مشاركة |

جددت مليشيات الحوثي، الثلاثاء، استهداف الأحياء والقرى السكنية في مديريتي التحيتا وحيس جنوب الحديدة، غرب اليمن، فيما المشتركة رصدت تحليق 3 طائرات استطلاع في سماء ذات المديريتين.

وأوضحت مصادر عسكرية، أن المليشيات الحوثية قصفت قرى سكنية ومزارع المواطنين في منطقة الجبيلة بمديرية التحيتا.

وقالت المصادر، إن المليشيات قصفت بقذائف الهاون الثقيل عيار 120، وقذائف RBG ، وفتحت نيران أسلحتها المتوسطة عيار 12.7 وعيار 14.5، وسلاح القناصة ومعدل البيكا على قرى سكنية ومزارع المواطنين في الجبلية بصورة عنيفة وكثيفة.

وأضافت المصادر، إن عشرات المزارعين اضطروا للفرار من مزارعهم إلى مناطق بعيدة جراء استهداف وقصف المليشيات الحوثية الذي تسبب بحالة من الذعر والرعب بين أوساط السكان لا سيما النساء والأطفال.

وفي حيس، عاودت مليشيات الحوثي الإرهابية، قصف واستهداف القرى السكنية بالمديرية بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة.

مصادر محلية في حيس ذكرت أن مليشيات الحوثي أطلقت نيران أسلحتها صوب القرى والعزل السكنية في مديرية حيس، باستخدام قذائف مدفعية الهاون الثقيل عيار 82 والقذائف عيار 60 وسلاح نوع م.ط عيار 23 وقذائف RBG كما استهدفتها بسلاح معدل البيكا وسلاح 14.5 وسلاح 12.7.

إلى ذلك، رصدت القوات المشتركة تحليق 3 طائرات مسيرة لمليشيات الحوثي في سماء مديريتي حيس والتحيتا.

وقال مصدر عملياتي، إن القوات المشتركة رصدت 3 طائرات استطلاعية حوثية واحدة حلّقت في سماء مديرية حيس واثنتان في سماء التحيتا جنوب محافظة الحديدة.

يذكر أن المليشيات الحوثية تواصل تنفيذ عمليات قصف واستهداف متواصل على الأحياء السكنية في مدن وقرى مختلفة في محافظة الحديدة، مما أدى إلى استشهاد وجرح عدد كبير من المدنيين في مجازر ترقى لجرائم حرب دون أدنى اعتبار للهدنة الأممية ووقف إطلاق النار الذي نص عليه اتفاق استوكهولم، ويأتي هذا التصعيد الخطير في ظل صمت أممي مطبق.

لمتابعة الأخبار أولاً بأول تابعنا على فيسبوك اضغط هنا

اشترك بقناتنا على تليجرام لتصلك الأخبار أولاً بأول اضغط هنا

تابعنا على تويتر 

السيرة الذاتية لرئيس مجلس الشورى د. أحمد عبيد بن دغر

لا تعليق!