المشاركون في مؤتمر ’’شبوة تاريخ وحضارة’’ يؤكدون على ضرورة الحفاظ على ما تبقى من أثار وترميمها

عدد القراءات | 129 مشاركة |

أوصى المشاركون في فعاليات المؤتمر العلمي الثالث حول تاريخ وحضارة شبوة، بضرورة نشر الوعي باهمية الحفاظ على الاثار التاريخية وصيانة وحماية مواقعها وتفعيل الجانب السياحي والتعريف بمعالم المحافظة واثارها التاريخية وتأمين المواقع الاثرية .

وأكد المشاركون في التوصيات الصادرة عن ختام المؤتمر على ضرورة تشكيل لجنة من المختصين لحصر ما تبقى من الاثار وترميمها وتوثيقها وتوجيه عامة الماس وخاصتهم بضرورة المحافظة على الانماط المعمارية المتنوعة مع دمجها بالتطور العمراني الحديث وتنمية الوعي باهمية الموروث وتوثيق التراث الشعبي والشفهي بالمحافظة .

وشددوا على ضرورة العمل على انشاء متحف كبير وحديث يخص شبوة واثارها ومعالمهما الحضارية وبناء مكتبة عامة تضم الكتب والمؤلفات والمراجع التي لها علاقة بتاريخ شبوة وتراثها واقتصادها وطبيعتها وانشاء مركز دراسات وبحوث عملية يختص بنشر وتوثيق ودراسة تاريخ شبوة واقامة الندوات والمحاضرات العامة في كافة الجوانب.

وناقش المؤتمر العلمي الثالث الذي نظمه مركز عدن للدراسات والابحاث التاريخية والنشر بالتعاون والتنسيق مع كلية التربية ومع مكتب الثقافة بالمحافظة، على مدى يومين، 24 بحثاً علمياً لعدد من الباحثين واساتذة الجامعات في كل من عدن وحضرموت وابين وشبوة ومركز حضرموت للدراسات والابحاث .

وفي الختام، كشف محافظ شبوة، محمد بن عديو عن توجه السلطة المحلية لانشاء مكتبة مركزية جامعة في مركز المحافظة عتق تكون مزارا للباحثين ورجال العلم ومنارة ثقافية بالمحافظة ومعلما من معالمها الشهيرة

حضر اختتام المؤتمر الامين العام للمجلس المحلي يالمحافظة عبدربه هشله وعميد كلية التربية الدكتور خالد سريع ومدي مكتب الثقاقة محمد الاحمدي .

لمتابعة الأخبار أولاً بأول تابعنا على فيسبوك اضغط هنا

اشترك بقناتنا على تليجرام لتصلك الأخبار أولاً بأول اضغط هنا

تابعنا على تويتر 

شباب مديرية حريب يهنئون معالي الوزير نايف البكري

لا تعليق!