مقتل وإصابة 14 من مسلحي ’’الانتقالي’’ في تجدد المعارك مع القوات الحكومية بأبين اليوم الجمعة

قبل _WEEK 1 | الأخبار | أخبار محلية
عدد القراءات | 142 مشاركة |

قُتل 4 وأصيب 10 من عناصر المجلس الانتقالي الجنوبي، الجمعة، في مواجهات مع القوات الحكومية بمحافظة أبين جنوبي اليمن.

وقالت مصادر عسكرية، إن المواجهات مع قوات المجلس الانتقالي تجددت الجمعة في منطقة الطرية القريبة من مركز المحافظة.

وأضافت أن المواجهات بين الجانبين أسفرت عن مقتل 4 من عناصر الانتقالي وجرح عشرة آخرين، وتدمير عدد من آلياتهم العسكرية، دون تفاصيل.

من جهته، قال المتحدث باسم قوات مليشيا الانتقالي، محمد النقيب، في بيان، إن ’’القوات الحكومية هاجمت مواقع الانتقالي لكن الأخير تصدى للهجوم’’، مشيرا إلى استمرار المواجهات بالمحافظة.

وفي السياق، قال مصدر عسكري يمني، مفضلا عدم نشر اسمه، إن ضغوطا محلية وأممية، نجحت في إقناع المجلس بالسماح لجرحى من الجيش بمغادرة عدن لتلقي العلاج خارج البلاد.

وأضاف نفس المصدر: ’’نحو 50 من جرحى الجيش في المعارك مع الحوثيين بمحافظة تعز (جنوب غرب) غادروا عدن الجمعة، باتجاه سلطنة عمان للعلاج بعد منعهم من قبل الانتقالي لمدة 8 أيام’’.

وأردف: ’’ذلك تم بعد جهود من مكتب المبعوث الأممي الخاص لليمن مارتن غريڤيث في عدن، وتدخل قيادات عسكرية وقبلية’’، دون تفاصيل.

وعادة يجري نقل جرحى الجيش اليمني للعلاج خارج البلاد عبر مطاري عدن، وسيئون (جنوب شرق)، أو برا نحو السعودية وسلطنة عمان‎، فيما جرحى الحوثيين ينقلون إلى السلطنة جوا عبر تنسيق أممي.

لمتابعة الأخبار أولاً بأول تابعنا على فيسبوك اضغط هنا

اشترك بقناتنا على تليجرام لتصلك الأخبار أولاً بأول اضغط هنا

تابعنا على تويتر 

استطلاع الرأي
برأيك: هل تعتقد أن فيروس "كورونا" تم تصنيعه مختبريا، أم أنه جديد كلياً ومن فعل الطبيعة؟

أفضل 10 جامعات عربية لعام 2021

لا تعليق!