زوجة ترامب تدعوه للإقرار بالهزيمة أمام بايدن.. وابنته إيفانكا وزوجها سيقومان بإخراجه من البيت الأبيض إذا رفض المغادرة!

قبل 3 _WEEK | الأخبار | عربي ودولي
عدد القراءات | 326 مشاركة |

قالت وسائل إعلام، إن زوجة وصهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، نصحاه بالإقرار بالهزيمة، أمام المرشح الديمقراطي الفائز بالانتخابات جو بايدن.

وقال مصدر لشبكة ’’سي أن أن’’، إن ميلانيا، أخبرته بأن عليه الاعتراف بالهزيمة في الانتخابات الرئاسية أمام منافسه جو بايدن.

وقال المصدر إن السيدة الأولى ’’انضمت إلى المجموعة المتزايدة من الدائرة المقربة من الرئيس ترامب التي تنصحه بأن الوقت قد حان لقبول الخسارة’’، على الرغم من أنها لم تعلق علنًا على نتائج الانتخابات.

أوردت وسائل إعلام عدة، الأحد، أن صهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ومستشاره جاريد كوشنر، نصحه بالاعتراف بالهزيمة، ونتيجة الانتخابات التي يرفضها.

وأفادت شبكة ’’سي إن إن’’ بأن مصدرين مطلعين قالا إن كوشنر ’’توجه إلى ترامب بالدعوة للاعتراف بنتائج الانتخابات’’، دون تقديم مزيد من التفاصيل.

وعلى الرغم من تأكيد الإحصاءات فوز بايدن، وتهنئة عشرات زعماء العالم له بالانتصار الانتخابي، رفض ترامب قطعيا الاعتراف بهزيمته، وتعهد باللجوء إلى المحكمة بهدف ضمان ’’الفرز العادل’’ لأصوات الناخبين.

ويتجهز ترامب لمعركة قانونية تبدأ يوم الاثنين، قائلا: ’’لن أهدأ حتى يحصل الشعب الأمريكي على الأصوات الصادقة التي يستحقها، والتي تطالب بها الديمقراطية’’.

وأوردت ’’الإندبندنت’’ البريطانية، أن إيفانكا ترامب وزوجها كوشنر ينظران في ’’التدخل’’ في حال رفض الرئيس ترامب مغادرة البيت الأبيض بعد انتهاء ولايته رسميا.

وأكدت أن إيفانكا وكوشنر كمبعوثين للبيت الأبيض، يدرسان إبلاغ ترامب بأن وقته قد انتهى، والأفضل التنحي بهدوء.

ويناقش مساعدو ترامب فيما بينهم بهدوء من سينقل له الأخبار بأنه خسر، وفقا للتقرير، مع اعتبار أن إيفانكا وكوشنر من الشخصيات المحتملة لإخباره.

وقالت هالي جاكسون، مراسلة البيت الأبيض في ’’إم إس إن بي سي’’: ’’كان لديّ شخص مقرب من البيت الأبيض يقول لي: لا أحد على استعداد لإخباره بالحقيقة’’.

وعلى النقيض من موقف ميلانيا وإيفانكا وكوشنر، وعلى خطا والدهما، انتقد نجلا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قادة الحزب الجمهوري لعدم دعم والدهما في الانتخابات بشكل كافٍ. واعتبر النجل الأكبر لترامب، دونالد الابن، أن الحزب الجمهوري أظهر موقفاً ضعيفاً تجاه دعم الرئيس الأمريكي في سعيه للفوز بولاية جديدة، بينما قال أخوه إريك: «ناخبونا لن ينسوا هذا لكم أيتها النعاج». ويعكس هذا النزاع حجم الفجوة بين ترامب والحزب الجمهوري الذي يمثله في سباق الرئاسة. ورغم أن الانتخابات لم تنتهِ بعد فإن المرشح الديمقراطي جو بايدن يبدو قريباً من حسم المعركة.

وقال دونالد الابن على حسابه على موقع تويتر: «غياب الفعل عن هؤلاء الطامحين لخوض انتخابات عام 2024 يبدو أمراً مفاجئاً». وأضاف: «لديهم كل الظروف المواتية لكي يظهروا رغبتهم وقدرتهم على خوض الانتخابات، لكنهم بدلاً عن ذلك يخضعون لعصابة الإعلام، عموماً لا تقلقوا فدونالد ترامب الحقيقي سوف يقاتل، ويمكنهم أن يكتفوا بالمشاهدة كما اعتادوا». وواصل ترامب الابن انتقاده قائلاً: «أظهر الجمهوريون موقفاً ضعيفاً لعدة عقود، وهو ما سمح لليسار بفعل ما نراه الآن». بينما غرد أخوه إريك قائلاً: «أين الجمهوريون؟ ألا يخوضون المعركة ضد هذا التزوير؟ ناخبونا لن ينسوا هذا لكم أيتها النعاج».

لمتابعة الأخبار أولاً بأول تابعنا على فيسبوك اضغط هنا

اشترك بقناتنا على تليجرام لتصلك الأخبار أولاً بأول اضغط هنا

تابعنا على تويتر 

استطلاع الرأي
برأيك: هل تعتقد أن فيروس "كورونا" تم تصنيعه مختبريا، أم أنه جديد كلياً ومن فعل الطبيعة؟

أفضل 10 جامعات عربية لعام 2021

لا تعليق!