سفينتان حربيتان أمريكيتان في بحر العرب تصادران أسلحة إيرانية كانت في طريقها إلى مليشيا الحوثي

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
عدد القراءات | 134 مشاركة |

كشفت الولايات المتحدة الأمريكية عن قيام قواتها البحرية بإيقاف، في بحر العرب، سفناً كانت تحمل مخزوناً كبيراً من الأسلحة الإيرانية، كانت في طريقها إلى مليشيا الحوثي في اليمن، مشيرة إلى أنها قامت بمصادرة تلك الأسلحة التي بينها صواريخ.

وقال مساعد المدعي العام للأمن القومي الأمريكي، جون ديمرز، خلال مؤتمر صحفي عقده أمس الأول، إن سفينتين حربيتين أميركيتين كانتا تقومان بعمليات أمنية في بحر العرب، في نوفمبر وفبراير، اعترضتا سفناً تحمل مخزونات كبيرة من أسلحة إيرانية الصنع كانت متجهة للحوثيين.

وقالت وكالة رويترز، إن ذلك “جاء في قضايا مصادرة مدنية رفعتها وزارة العدل الأميركية”، أمس الخميس، “شملت مخططات للحرس الثوري الإيراني لشحن أسلحة إلى اليمن ووقود إلى فنزويلا سراً”.

وقال مساعد المدعي العام للأمن القومي الأمريكي، جون ديمرز، إن سفينتين حربيتين أمريكيتين صادرتا 171 صاروخاً موجهاً مضاداً للدبابات، وثمانية صواريخ أرض- جو، ومكونات صاروخية أخرى مختلفة، خلال عمليتين منفصلتين في بحر العرب.

وأضاف: “في 20 أغسطس 2020، قدمت شعبة الأمن القومي ومكتب المدعي العام الأمريكي لمنطقة كولومبيا شكوى في محكمة المقاطعة الأمريكية لمصادرة تلك الأسلحة”.

تتهم الولايات المتحدة إيران بتهريب الأسلحة بشكل غير قانوني إلى المتمردين الحوثيين الذين يقاتلون الحكومة اليمنية، وصادرت أسلحة بكميات أصغر وأقل تطوراً أثناء عبورها.  

لمتابعة الأخبار أولاً بأول تابعنا على فيسبوك اضغط هنا

اشترك بقناتنا على تليجرام لتصلك الأخبار أولاً بأول اضغط هنا

تابعنا على تويتر 

استطلاع الرأي
برأيك: هل تعتقد أن فيروس "كورونا" تم تصنيعه مختبريا، أم أنه جديد كلياً ومن فعل الطبيعة؟

أفضل 10 جامعات عربية لعام 2021

لا تعليق!