د. وسام باسندوه: لا يوجد بالكون والتاريخ دولة بحالة حرب تتباكى قياداتها وتدين مصرع أعدائها أيّاً كانت طريقة مقتلهم! هذا يعتبر خيانة عظمى..

عدد القراءات | 444 مشاركة |

قالت الدكتوره وسام باسندوه، إن التعاطف مع الإرهابيين والمجرمين وأعداء الوطن، يعتبر خيانة عظمى.

وقالت د. وسام، في تغريدة على تويتر، ’’لو لم نكن دولة في حالة حرب فالطبيعي إدانة عمليات الاغتيال لكن حسن زيد قيادي مليشاوي شريك رئيسي بالقتل والتدمير وكل الجرائم الخلط وعدم التمييز والتشدق بالإنسانية كارثة!’’.

وأضافت: ’’لا يوجد بالكون والتاريخ دولة بحالة حرب تتباكى قياداتها وتدين مصرع أعدائها أيّاً كانت طريقة مقتلهم! هذا يعتبر خيانة عظمى’’.

 

لمتابعة الأخبار أولاً بأول تابعنا على فيسبوك اضغط هنا

اشترك بقناتنا على تليجرام لتصلك الأخبار أولاً بأول اضغط هنا

تابعنا على تويتر 

استطلاع الرأي
برأيك: هل تعتقد أن فيروس "كورونا" تم تصنيعه مختبريا، أم أنه جديد كلياً ومن فعل الطبيعة؟

أفضل 10 جامعات عربية لعام 2021

لا تعليق!