شاهد بالصور

مواطن يمني شردته الحرب لكنه لم يفقد إنسانيته فقد كان معروفا عنه حبه للكلاب وإطعامهم رغم ما به، وحين مات وحيدا في على الرصيف لم يكن بجانبه أحدا سوى هذه الكائنات الوفية التي حزنت على موته

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
عدد القراءات | 353 مشاركة |

نشر الصحفي اليمني صدام أبوعاصم، عبر حسابه على تويتر، صورة لأحد المواطنين اليمنيين الذين شردتهم الحرب، وخلال حياة التشرد التي عاشها، أصبح صديقا للكلاب، يعتني بها ويطعمها، وحين مات لم يكن بجانبه أحدا سوى هذه الكائنات الوفية.

وعلق أبو عاصم على الصورة بالقول: ’’مواطن يمني شردته ظروف الحرب القاسية لكنه لم يفقد إنسانيته، فقد كان معروفا عنه حبه للكلاب وإطعامهم رغم مابه. وحين مات وحيدا في أرصفة أحد الأسواق بمدينة إب، وسط البلاد، لم يكن بجانبه أحد سوى هذه الكائنات الوفية، تبدو بجانبه حزينة وكأنها أدركت فداحة الفقد!’’.

وتشهد اليمن منذ 6 سنوات حربا أدت إلى خلق واحدة من أسوأ الأزمات الإنسانية بالعالم، حيث بات 80% من السكان بحاجة إلى مساعدات إنسانية، ودفع الصراع الملايين إلى حافة المجاعة.

لمتابعة الأخبار أولاً بأول تابعنا على فيسبوك اضغط هنا

اشترك بقناتنا على تليجرام لتصلك الأخبار أولاً بأول اضغط هنا

تابعنا على تويتر 

استطلاع الرأي
برأيك: هل تعتقد أن فيروس "كورونا" تم تصنيعه مختبريا، أم أنه جديد كلياً ومن فعل الطبيعة؟

أفضل 10 جامعات عربية لعام 2021

لا تعليق!