الحكومة اليمنية: حريصون على تنفيذ اتفاق "تبادل الأسرى"

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
عدد القراءات | 135 مشاركة |

أكدت الحكومة اليمنية، الأحد، حرصها على تنفيذ اتفاق جنيف مع جماعة الحوثي، الخاص بتبادل الأسرى، قبل أيام من دخول موعد تنفيذه منتصف أكتوبر/ تشرين الأول الجاري.

جاء ذلك في تصريحات لوزير الخارجية محمد الحضرمي، خلال مباحثات مع ممثل اللجنة الدولية للصليب الأحمر في اليمن، خضر أول عمر، بخصوص إجراءات تنفيذ اتفاق جنيف، وفق الوكالة اليمنية الرسمية.

وأشاد الحضرمي، بالجهود التي تقوم بها اللجنة الدولية للصليب الأحمر لإنجاح تنفيذ الاتفاق.

وأكد الوزير حرص الحكومة على الالتزام بمقتضيات الاتفاق، ومبدأ "تبادل الكل مقابل الكل" الذي اعتمده اتفاق ستوكهولم، بشأن الأسرى والمعتقلين والمخفيين قسرا، بمن فيهم الأشخاص الأربعة المشمولين في قرار مجلس الأمن الدولي.

والأربعة المشمولون بقرار مجلس الأمن رقم 2216، هم محمود الصبيحي (وزير الدفاع السابق)، ومحمد قحطان (قيادي بارز في حزب التجمع اليمني للإصلاح)، وفيصل رجب (قائد عسكري)، وناصر منصور هادي (قائد عسكري وشقيق الرئيس عبد ربه هادي).

وشدد الحضرمي على أهمية حل ملف الأسرى كونه قضية إنسانية بحتة.

من جانبه، أكد المسؤول بالصليب الأحمر، حرص المنظمة على التنسيق الكامل لضمان إنجاح عملية تبادل الأسرى وفقا للاتفاق، بحسب الوكالة.

وفي 27 سبتمبر /أيلول الماضي، أعلن المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث، في بيان مشترك مع اللجنة الدولية للصيب الأحمر، اتفاق الحكومة والحوثيين في جنيف على تبادل 1081 أسيرا.

ويشمل هؤلاء الأسرى 15 سعوديا و4 سودانيين، ومقرر بدء تنفيذه في 15 أكتوبر الجاري، حسب خطة الاتفاق.

لمتابعة الأخبار أولاً بأول تابعنا على فيسبوك اضغط هنا

اشترك بقناتنا على تليجرام لتصلك الأخبار أولاً بأول اضغط هنا

تابعنا على تويتر 

استطلاع الرأي
برأيك: هل تعتقد أن فيروس "كورونا" تم تصنيعه مختبريا، أم أنه جديد كلياً ومن فعل الطبيعة؟

أفضل 10 جامعات عربية لعام 2021

لا تعليق!