’’يونيسف’’ تنفي تقديم شحنة لقاحات ’’مخالفة للمعايير’’

قبل 2 _WEEK | الأخبار | أخبار محلية
عدد القراءات | 114 مشاركة |

نفت منظمة الأمم المتحدة للطفولة ’’يونيسف’’، الأربعاء، مزاعم للحوثيين بأنها قدمت شحنة لقاحات طبية مخالفة للمعايير الدولية.

وقال مكتب المنظمة الأممية باليمن، في بيان وصلت الأناضول نسخة منه، إن ’’بعض وسائل الإعلام (الحوثية) نقلت تقارير غير دقيقة، بأن اللقاحات التي اشترتها يونيسف قد أعيدت من اليمن لأنها لم تكن صالحة للاستخدام’’.

وأضاف البيان، أن وزارة الصحة والسكان في صنعاء (تخضع للحوثيين) اتخذت قرارا بعدم السماح باستخدام تلك اللقاحات في اليمن، وطلبت من اليونيسف مرارا إعادة الشحنة.

وفند اتهامات الحوثيين، مشيرا إلى أن ’’تلك اللقاحات سبق تقييمها من قبل منظمة الصحة العالمية التي أوصت باستخدامها، خلال مدة صلاحيتها الافتراضية التي تنتهي في أغسطس/ آب 2021 ’’.

وأردف أنه ’’رغم صلاحية الشحنة، إلا أن يونسيف قررت إعادتها (بعد قرار وزارة الصحة في صنعاء بعدم السماح باستخدامها)، لتجنب الاحتفاظ باللقاحات في اليمن، واحتلال المساحة المحدودة لتخزينها’’.

وشددت المنظمة، على أنها ’’في جميع عملياتها حول العالم بما في ذلك اليمن، تتبع معايير وإرشادات دولية صارمة في شراء اللقاحات واستخدامها’’.

والثلاثاء، أعلنت جماعة الحوثي، أنها أرجعت لأول مرة شحنة لقاحات مقدمة من يونيسف ’’تبين أنها مخالفة للمعايير الدولية’’.

ويشهد اليمن للعام السادس حربا عنيفة أدت إلى إحدى أسوأ الأزمات الإنسانية بالعالم، حيث بات 80 بالمئة من السكان بحاجة إلى مساعدات إنسانية، ودفع الصراع الملايين إلى حافة المجاعة.

لمتابعة الأخبار أولاً بأول تابعنا على فيسبوك اضغط هنا

اشترك بقناتنا على تليجرام لتصلك الأخبار أولاً بأول اضغط هنا

تابعنا على تويتر 

استطلاع الرأي
برأيك: هل تعتقد أن فيروس "كورونا" تم تصنيعه مختبريا، أم أنه جديد كلياً ومن فعل الطبيعة؟

خطاب العميد طارق صالح في الذكرى الـ58 لثورة 26سبتمبر

سياسة الاستهداف اليومي للمدنيين في تعز