بومبيو وجه تحذيرا أخيرا للعراق بشأن إغلاق السفارة الأمريكية

قبل 3 _WEEK | الأخبار | عربي ودولي
عدد القراءات | 63 مشاركة |

حذر وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، من إقدام بلاده على إغلاق سفارتها في العاصمة العراقية، بغداد، حال استمرار الميليشيات الدعومة من إيران باستهدافها، وذلك في اتصال هاتفي جمعه بالرئيس العراقي، برهم صالح، الأحد الماضي، حسبما ذكرت CNN عن مصدر رفيع في الحكومة العراقية.

وقال المصدر الذي فضل عدم الكشف عن هويته نظرا لحساسية القضية، إن بومبيو وجه تحذيرا أخيرا للحكومة العراقية كي تتخذ خطوات جدية لوقف الاعتداءات على المجمع الأمريكي في بغداد.

وأتت الأنباء حول تحذير وزير الخارجية الأمريكي بالتزامن مع زيارة وزير الخارجية العراقي، فؤاد حسين، إلى إيران والتي تستمر يومين، وفقا لوكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إرنا).

والتقى حسين الرئيس الإيراني، حسن روحاني، السبت، وقال الثاني أثناء اللقاء إن إيران "تعتبر الوجود القوات المسلحة الأمريكية عامل مزعزعا لأمن واستقرار المنطقة"، وفقا لإرنا.

وأضاف روحاني قائلا: "لقد دعمنا دائما الشعب العراقي والحكومة الشرعية في أوقات مختلفة، وأبرز مثال على ذلك كان مساعدة الشعب العراقي والحكومة خلال الهجمات الإرهابية التي شنها داعش في أرجاء البلاد"، حسبما نقلت الوكالة الرسمية.

وعندما حاولت CNN التواصل مع الخارجية الأمريكية للتعليق على هذه الأنباء، أشار المتحدث باسمها إلى أنها لا تعلق على "المحادثات الخاصة" التي تجمع بومبيو بقادة دول أخرى.

وقال المتحدث: "لقد أعلنا موقفنا من قبل: إطلاق المجموعات المدعومة من إيران صواريخا على سفارتنا خطير ليس فقط على الحكومة العراقية بل على البعثات الدبلوماسية المجاورة وسكان ما كانت تعرف بالمنطقة الدولية والمناطق المحيطة بها"، حسب قوله.

وتابع المتحدث قائلا: "في الوقت الذي تعمل فيه أمريكا على تأمين الدعم المالي للعراق من المجتمع الدولي ومؤسسات القطاع الخاص المختلفة، يبقى الوجود غير القانوني للميليشيات المدعومة من إيران العامل الأوحد والأكبر لتقويض جهود الاستثمار في العراق"، على حد قوله.

لمتابعة الأخبار أولاً بأول تابعنا على فيسبوك اضغط هنا

اشترك بقناتنا على تليجرام لتصلك الأخبار أولاً بأول اضغط هنا

تابعنا على تويتر 

استطلاع الرأي
برأيك: هل تعتقد أن فيروس "كورونا" تم تصنيعه مختبريا، أم أنه جديد كلياً ومن فعل الطبيعة؟

خطاب العميد طارق صالح في الذكرى الـ58 لثورة 26سبتمبر

سياسة الاستهداف اليومي للمدنيين في تعز