نائب رئيس مجلس النواب يكشف المستور ويقولها بكل وضوح: السفير السعودي ’’آل جابر’’ يتعامل مع اليمنيين كأتباع وهو من يصدر قرارات تعيين الوزراء والمسؤولين في البلاد (تفاصيل)

قبل 4 _WEEK | الأخبار | أخبار محلية
عدد القراءات | 514 مشاركة |

قال نائب رئيس مجلس النواب، عبد العزيز جباري، إن ’’السفير السعودي لدى اليمن محمد سعيد آل جابر، هو من يصدر القرارات، لتعيين الوزراء والمسؤولين في البلاد، ويتعامل مع اليمنيين كأتباع’’.

وأكد جباري في حوار مع قناة الجزيرة، في برنامج "بلا حدود"، أن "السعودية والإمارات تفرضان مسؤولين ووزراء على الحكومة". داعيًا إياهم "إلى أن يتعاملوا مع  الشعب اليمني والمسؤولين اليمنيين باحترام".

وقال أن "السعودية والإمارات لم تعملا على مواجهة مشروع إيران في اليمن". مشيرًا إلى أن "اليمن لن يستقر إلا إذا كانت التدخلات إيجابية لا بطريقة الإمارات والسعودية".

وأضاف جباري: "السعوديون والإمارتيون يريدون أن يكونوا قوى إقليمية على حساب الشعب اليمني". مؤكدًا أن "هدف السعوديين والإماراتيين السيطرة على القرار السياسي في اليمن".

ودعا جباري السعودية والإمارات إلى تسليم مؤسسات الدولة لليمنيين ومغادرة اليمن. وقال: "نقول للسعوديين والإماراتيين سلموا لنا مؤسساتنا وغادروا بلادنا مع الشكر".

وأشار إلى أن "اتفاق الرياض من صنع السعودية" مشيرا إلى أن الشرعية وافقت عليه رغم الملاحظات".

وأكد في هذا الصدد، أن "السعودية ضغطت على الرئيس اليمني لتعيين رئيس وزراء من طرفهم". 

وأوضح نائب رئيس البرلمان، أن "لقاءات المسؤولين الإماراتيين والإيرانيين تكشف عدم وجود إرادة لمواجهة إيران في اليمن". 

ولفت إلى عدم قدرة الحكومة والرئاسة اليمنية على العودة إلى البلاد، ومغادرة السعودية.

واتهم جباري الأطراف الخليجية بعجزها مساعدة اليمنيين. وقال: "الأطراف الخليجية عجزت عن مساعدة اليمنيين بل صدّرت مشاكلها إلى اليمن".

وأضاف: "الإمارات تريد أن تتحول إلى دولة عظمى على حساب اليمن والشعب اليمني".

وتابع: "لقاءات المسؤولين الإماراتيين والإيرانيين تكشف عدم وجود إرادة لمواجهة إيران في اليمن".

وأشار إلى أن الأطراف الخليجية عجزت عن مساعدة اليمنيين بل صدرت مشاكلها إلى اليمن.

ونوه بأن الحكومة اليمنية المعترف بها والرئاسة لا تستطيعان العودة من السعودية إلى اليمن.

وكانت الامارات أعلنت رسميا سحب قواتها من اليمن وتسليم مواقعها للقوات المشتركة في الساحل الغربي، وقوات الحزام الأمني التابعة لما يسمى بالمجلس الانتقالي الجنوبي.

وحذر نائب رئيس مجلس النواب والمستشار الرئاسي"عبد العزيز جباري" الإمارات من ما تقوم به في اليمن ومحافظة سقطرى ستكون له تداعيات خطيرة على العلاقات بين اليمن والإمارات .

وقال "جباري"، "الإمارات تريد التحول لقوة اقليمية عظمي من خلال السيطرة على المطارات والموانيء اليمنية".

واضاف "إن سقطرى محافظة يمنية وستظل يمنية وان الشعب اليمني يصبر على تجاوزات الإمارات لانه منهمك في مواجهة انقلاب الحوثيين لكن اذا تمادت أبوظبي فلن يكون هناك صبر".

لمتابعة الأخبار أولاً بأول تابعنا على فيسبوك اضغط هنا

اشترك بقناتنا على تليجرام لتصلك الأخبار أولاً بأول اضغط هنا

تابعنا على تويتر 

استطلاع الرأي
برأيك: هل تعتقد أن فيروس "كورونا" تم تصنيعه مختبريا، أم أنه جديد كلياً ومن فعل الطبيعة؟

خطاب العميد طارق صالح في الذكرى الـ58 لثورة 26سبتمبر

سياسة الاستهداف اليومي للمدنيين في تعز