الخارجية الأمريكية : إيران تواصل تسليح الحوثيين واستخدامهم لشن هجمات إرهابية

قبل 2 شهر | الأخبار | أخبار محلية
عدد القراءات | 186 مشاركة |

 

كشف تقرير لوزارة الخارجية الأمريكية عن أن إيران تؤجج الصراعات بالشرق الأوسط، وتواصل تسليح وتدريب الإرهابيين والمليشيات في اليمن والعراق وسوريا ، ولا تلتزم ببنود معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية.   وقال التقرير ،الذي نشر مساء أمس السبت، إن "الحرس الثوري الإيراني خطط ونفذ هجمات إرهابية في 5 قارات، والنظام الإيراني يواصل استخدم جماعات تعمل بالوكالة لصالحه مثل حزب الله في لبنان، والمليشيات الحوثية في اليمن وفصائل فلسطينية ومليشيات عراقية لشن هجمات".   وأضافت الوزارة: النظام الإيراني يعتمد على طرق احتيالية لتمويل شركائه ووكلائه، وطهران لا تلتزم ببنود بمعاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية، ولا تتعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية.   وتعتزم الولايات المتحدة الإعلان الأسبوع الجاري عن إعادة فرض العقوبات الأممية على إيران.   وقال إيليوت أبرامز، موفد الرئيس دونالد ترامب الخاص بالملف الإيراني، إن "كافة عقوبات الأمم المتحدة على إيران ستكون سارية من جديد مع نهاية الأسبوع".   وتقول الخارجية الأمريكية، إن حظر الأسلحة سيُمدد "لمدة غير محددة"، والكثير من الأنشطة المرتبطة بالبرنامجين الإيرانيين النووي والبالستي ستصبح خاضعة للعقوبات على المستوى الدولي، وستقوم الولايات المتحدة بكل ما يلزم لضمان تطبيق هذه العقوبات واحترامها".     وقال مايك بومبيو، وزير الخارجية: "سنمنع إيران من حيازة دبابات صينية ومنظومات دفاعية جوية روسية، وننتظر من كل أمة أن تمتثل لقرارات مجلس الأمن".   وقد تثير هذه النقطة بالذات في الملف توتراً جديداً، إذ إن ترامب قد يعلن عن عقوبات ثانوية بحق كل دولة أو كيان ينتهك العقوبات الأممية، عبر عرقلة الوصول إلى السوق والنظام المالي الأمريكيين.  

وكافة 2 ديسمبر الاخباريه

لمتابعة الأخبار أولاً بأول تابعنا على فيسبوك اضغط هنا

اشترك بقناتنا على تليجرام لتصلك الأخبار أولاً بأول اضغط هنا

تابعنا على تويتر 

استطلاع الرأي
برأيك: هل تعتقد أن فيروس "كورونا" تم تصنيعه مختبريا، أم أنه جديد كلياً ومن فعل الطبيعة؟

أفضل 10 جامعات عربية لعام 2021

لا تعليق!