في الوقت الذي يعاني اليمنيون من ويلات وقرصنة الحوثيين الحكومة تدين إغلاق مطار صنعاء وتتهم مليشيا الحوثي بالتغطية على سرقة 50 مليار ريال مخصصة لرواتب الموظفين

قبل _WEEK 1 | الأخبار | أخبار محلية
عدد القراءات | 122 مشاركة |

 

دانت وزارة الخارجية اليمنية إغلاق مليشيا الحوثي الانقلابية لمطار صنعاء الدولي أمام رحلات المنظمات الدولية.

وقالت الوزارة في تغريدة لها على "تويتر" إن تلك محاولة بائسة للتغطية على سرقة 50 مليار ريال من عائدات إيرادات الحديدة خلال سبعة أشهر، نهبتها مليشيا الحوثي الانقلابية.

وكانت الحكومة ومكتب المبعوث الأممي قد اتفقا في نوفمبر من العام الماضي على وضع إيرادات ميناء الحديدة في حساب خاص لدفع مرتبات الموظفين، لكن مليشيا الحوثي نهبته كاملا قبل شهر.

وقالت الخارجية في تويتر -منصتها الوحيدة للتحرك والإعلام – إن مليشيا الحوثي تتاجر بمعاناة اليمنيين.

وتضغط مليشيا الحوثي على المنظمات الدولية من خلال مطار صنعاء لإجبار الحكومة اليمنية على التراجع عن اقتراح يقضي بتوريد عائدات ميناء الحديدة إلى حساب خاص خارج سيطرة مليشيا الحوثي وتخصيصه لرواتب الموظفين.

واشترطت الحكومة تنفيذ هذا الشرط قبل السماح بدخول سفن الوقود إلى ميناء الحديدة مؤخرا.

استطلاع الرأي
برأيك: هل تعتقد أن فيروس "كورونا" تم تصنيعه مختبريا، أم أنه جديد كلياً ومن فعل الطبيعة؟

الحوثي والقاعدة وجهان لعملة واحدة

الأغبري والحيوانات المفترسة