وفاة الفنانة المصرية عايدة كامل.. آخر ما كتبته على (فيسبوك) مؤثر

قبل 2 _WEEK | الأخبار | ثقافة وفن
عدد القراءات | 92 مشاركة |

توفيت الفنانة المصرية القديرة عايدة كامل، عن عمر يناهز 89 عاماً. وكانت الفنانة تعاني من مشكلات صحية في المعدة والقولون، وقضت حوالي ثلاثة أسابيع بأحد مستشفيات القاهرة، إثر تدهور حالتها الصحية، حتى توفيت صباح أمس الإثنين 7 سبتمبر.

وكانت عايدة طلبت من الجمهور في 17 أغسطس الماضي الدعاء لها لمرورها بوعكة صحية، وكتبت عبر "فيسبوك": "يا رب انت الشافي أعطني الصحة والعافية، وردني إلى ابني وأسرتي وكل حبايبي وأنا في أتم صحة وعافية محتاجة دعائكم أنا في طريقي للمستشفى دمتم لي".

والفنانة عايدة كامل من مواليد عام 1931، ودرست اﻹذاعة في الجامعة، وحازت على درجة البكالوريوس، وعملت في السينما منذ بداية الخمسينات، ثم كرست جهودها للدراما التلفزيونية والإذاعية منذ الثمانينات. وللراحلة العديد من المشاركات البارزة في السينما والتلفزيون.

ومن أعمالها مشاركة الفنان الراحل إسماعيل ياسين في فيلمه «إسماعيل ياسين في الطيران»، ومن أعمالها السينمائية: «كرسي الاعتراف»، و«ورد الغرام»، و«الهوا ملوش دوا»، ومن أعمالها الدرامية: «القاهرة والناس»، و«السفينة التائهة»، والبرنامج الإذاعي المصري «عائلة مرزوق»، ومن المسلسلات الإذاعية: «رجل غريب»، و«الأرملة واللص».

وقالت كامل في لقاء تلفزيوني بعد تكريمها من قبل المركز الكاثوليكي المصري للسينما العام الماضي: «بدأت العمل الفني مبكراً، وكنت في عمر الخامسة عشرة... كنت بطلة فرقة الدراما مع يوسف وهبي، ثم شاركت في عمل كوميدي مع إسماعيل ياسين، وكان تحدياً كبيراً لي».

وتزوجت كامل من الفنان محمود عزمي الذي توفى في نوفمبر (تشرين الثاني) 2011، ولها منه ولد هو الدكتور هشام عزمي، أمين عام المجلس الأعلى للثقافة في مصر.

ونعت وزيرة الثقافة المصرية إيناس عبد الدايم الفنانة عايدة كامل، وقالت عبد الدايم إن فن التمثيل فقد إحدى نجماته البارزات، والتي نجحت في وضع بصمة مميزة على الشخصيات التي قامت بأدائها، وأضافت أن أعمالها ستبقى خالدة في تاريخ الفن، وتقدمت بالعزاء لأسرتها ومحبيها.

استطلاع الرأي
برأيك: هل تعتقد أن فيروس "كورونا" تم تصنيعه مختبريا، أم أنه جديد كلياً ومن فعل الطبيعة؟

الحوثي والقاعدة وجهان لعملة واحدة

الأغبري والحيوانات المفترسة