الإعلامي ”محمد الربع” يوجه صفعة لـ’’صلاح بن لغبر’’ ويفضح أكاذيب مطابخ الانتقالي الاعلامية التي فشلت في تزوير وثائق نسبتها للرئاسة وللحكومة الشرعية.. والمشهد الدولي يرصد ردود الفعل

قبل 2 _WEEK | الأخبار | أخبار محلية
عدد القراءات | 2504 مشاركة |

علق الإعلامي اليمني ’’محمد الربع’’ على الوثائق المزروة التي نشرتها المطابخ الإعلامية التابعة لمليشيا المجلس الانتقالي، عبر مواقعها الإعلامية ونشطائها في مواقع التواصل الإجتماعي، والتي اعتبرتها مطابخ الانتقالي بأنها ’’سرية جدا’’ وفضيحة مدوية للحكومة الشرعية.

ورصد ’’المشهد الدولي’’ ردود الفعل على مواقع التواصل، والتي أثارتها الوثائق المزورة التي أشعلت موجة من السخرية بسبب فشل وافتضاح المطابخ الاعلامية التابعة للانتقالي، وانقلاب السحر على الساحر، حيث أن الفبركة والتزوير واضح للعيان، وبإمكان أي شخص أن يعرف منذ الوهلة الأولى أنها وثائق مزورة.

الإعلامي ’’محمد الربع’’ وفي معرض رَدِّه على تغريدة للصحفي التابع لمليشيا الانتقالي ’’صلاح بن لغبر’’ الذي نشر الوثيقة المزورة، رد عليه ’’محمد الربع’’ ساخرا، بالقول:

’’إذا خمس سنوات وماحصلتم مصمم فوتوشوب فاهم.. فكم تحتاجوا وقت حتى تبنوا دولة؟’’.

وتابع ’’الربع’’ قائلا: ’’أولاً ماينفع يكون الاسم فوق الختم، والوثائق الرسمية ماتكتب بسته خطوط مختلفة، ومافيش حاجة إسمها "سري جداً" هي "سري للغاية" للتقارير’’.

وأضاف الربع: ’’مافيش حد يعمل توجية وأمر صرف لنفسه.. والعجيب أن لهؤلاء أتباع ومصدقين’’.

وما زاد الطين بلة هو رد أحد نشطاء الانتقالي والذي رد بالقول: ’’صحيح الوثائق مزورة لكن المعلومات اللي فيها صحيحة’’، لتشتعل موجه من السخرية من سطحية نشطاء الانتقالي ومستوى تفكيرهم وأسلوبهم الغبي وضعف حججهم وانفضاح أكاذيبهم.

وكانت مليشيا الانتقالي تداولت عبر مواقعها الإخبارية ونشطائها وثائق مزورة، زعمت فيها أن الرئاسة والحكومة الشرعية خصصت مبالغ مهولة للإعلاميين من أجل مهاجمة الجنوب ومحاولة زرع الفتن فيه حد قولهم، فيما قوبلت مزاعم مليشيا الانتقالي بسخرية واسعة على وسائل التواصل.

وكان مصدر في رئاسة الجمهورية قد نفى - في وقت سابق - صحة هذه الوثائق، ووصف تزويرها وفبركتها بـ’’الافلاس’’ الذي ليس له حدود، وغرضه نشر إشاعات وأكاذيب الهدف منها الإساءة إلى الشرعية وقيادتها خدمة للمشروع الحوثي.

وأكد المصدر أن الجميع يدرك انها مزورة، ولكن اعتادت المطابخ المعادية للحكومة الشرعية إلى فبركتها بهدف التضليل وربما أهداف أخرى لها.

ودعا المصدر وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي إلى تحري الدقة والمصداقية في ما يصل إليها من معلومات قبل نشرها وعدم الانجرار وراء الشائعات ومن يحاولون التوظيف السياسي لأية أحداث.

استطلاع الرأي
برأيك: هل تعتقد أن فيروس "كورونا" تم تصنيعه مختبريا، أم أنه جديد كلياً ومن فعل الطبيعة؟

الحوثي والقاعدة وجهان لعملة واحدة

الأغبري والحيوانات المفترسة