عاجل: القوات الحكومية تشن هجوما واسعا وتستعيد مواقع استراتيجية في مديرية ماهلية جنوبي مأرب

قبل 3 _WEEK | الأخبار | أخبار محلية
عدد القراءات | 465 مشاركة |

شنت قوات الجيش الوطني مسنودة بالقبائل مساء اليوم، هجوما معاكساً تمكنت خلاله من استعادة مواقع مهمة في مديرية ماهلية جنوبي محافظة مارب، بعد ساعات من سيطرة ميليشيا الحوثي عليها.

وقال مصدر عسكري في تصريحات صحفية، إن قوات الجيش شنت هجوما واسعاً استعادت من خلاله موقع "الخرابة" الاستراتيجي، المسيطر على منطقة العمود مركز مديرية "ماهلية" ومواقع أخرى داخل المنطقة، كانت ميليشيا الحوثي قد سيطرت على عليها في وقت سابق.

وكانت ميليشيا الحوثي قد دفعت بتعزيزات كبيرة وشنت خلال اليومين الماضيين، هجمات متكررة على منطقة العمود، حققت خلالها تقدما وسيطرت صباح اليوم، على مبنى إدارة الأمن ومواقع أخرى في المنطقة، بعد معارك عنيفة خاضتها مع قوات الجيش.

وأسفرت المعارك عن سقوط عشرات القتلى والجرحى من الحوثيين جراء المعارك وغارات مقاتلات التحالف التي استهدفت عدة عربات، فيما قتل جنديين وأصيب اثنين من مقاتلي القبائل، وفقا للمصدر.

إلى ذلك، شنت قوات الجيش مسنودة برجال المقاومة صباح اليوم الخميس هجوماً، تمكنت خلاله من السيطرة على مواقع في سلسلة جبال المخدرة شمال غرب محافظة مأرب، والتي تجري فيها معارك ضارية منذ أيام.

ودمرت مدفعية الجيش عربتين وطقم قتالي تابعة للميليشيا في الجبهة ذاتها، ما أسفر عن مصرع جميع من كانوا على متن هذه العربات وفقا لمركز إعلام الجيش.

ومنذ أشهر، تحشد ميليشيا الحوثي مسلحيها وتشن هجمات على امتداد خارطة المواجهات (من صحراء محافظة الجوف "خب والشعف" وحتى مديرية مجزر شمال مارب، إضافة الى جبال صلب بمديرية نهم وصرواح "غرب"، وصولا الى أطراف محافظة البيضاء "جنوب")، محاولة إحداث اختراق والتقدم نحو المحافظة الواقعة تحت سيطرة الحكومة الشرعية.

استطلاع الرأي
برأيك: هل تعتقد أن فيروس "كورونا" تم تصنيعه مختبريا، أم أنه جديد كلياً ومن فعل الطبيعة؟

خطاب العميد طارق صالح في الذكرى الـ58 لثورة 26سبتمبر

سياسة الاستهداف اليومي للمدنيين في تعز