قبل الإطلاق بثلاث ثوان.. إيقاف صاروخ أميركي يحمل قمر مراقبة صناعي

عدد القراءات | 108 مشاركة |

أوقفت شركة ’’ULA’’ للصناعات الفضائية إطلاق أقوى صواريخها، السبت، قبل ثلاث ثوانٍ من إقلاعه من قاعدة كيب كانافيرال، في ولاية فلوريدا الأميركية.

وبحسب الشركة، فقد تم إلغاء الإطلاق بسبب "ظرف غير متوقع" خلال العد النهائي قبيل الإقلاع.

وكان الصاروخ يحمل على متنه مهمة متمثلة بالقمر الصناعي "NROL-44" الذي أعده مكتب الاستطلاع الوطني لأغراض المراقبة.

ويقوم فريق الشركة بمراجعة جميع البيانات المتعلقة بالإطلاق، ومن ثم تحديد موعد محاولة الإطلاق التالية.

ولدى الإيقاف، أعلنت الشركة عبر موقعها بوجود حريق غير متوقع، استدعى أن يقوم فريق الإطلاق بإجراءات الأمان اللازمة وإفراغ المركبة من الوقود.

وقالت الشركة آنذاك إن مدير الإطلاق، لو مانغييري، "أعلن أننا لن نواصل عمليات العد التنازلي اليوم".

وقال الرئيس التنفيذي، توري برونو، إن المركبة لا تزال بحالة جيدة، وستتطلب مراجعة البيانات والمحاولة من جديد أسبوعا على الأقل.

وتعتبر المهمة الأخيرة هي الإطلاق رقم 141 للشركة، ورقم 29 لمكتب الاستطلاع الوطني.

المصدر: الحرة.

استطلاع الرأي
برأيك: هل تعتقد أن فيروس "كورونا" تم تصنيعه مختبريا، أم أنه جديد كلياً ومن فعل الطبيعة؟

الحوثي والقاعدة وجهان لعملة واحدة

مقتل الأغبري