اشتراكي تعز يستنكر الاعتداء على احتفائية المؤتمر الشعبي بذكرى التأسيس

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
عدد القراءات | 145 مشاركة |

أعرب مصدر قيادي في منظمة الحزب الاشتراكي اليمني في محافظة تعز عن استنكار اشتراكي تعز وإدانته الاعتداء على الفعالية الاحتفائية للمؤتمر الشعبي العام، من قبل جماعات مسلحة، والتي كان من المقرر إقامتها صباح الخميس في النادي السياحي، وذلك إحياءً للذكرى ال38 لتأسيس المؤتمر الشعبي العام.

واعتبر المصدر في اشتراكي تعز، أن حادثة الاعتداء سابقة خطيرة تستهدف العمل السياسي والمدني.

وقال "إننا في اشتراكي تعز نؤكد موقفنا المبدئي المنحاز للحقوق والحريات المدنية والسياسية، مؤكدين أن مشروعية النظام السياسي الجمهوري في اليمن يرتكز على التعددية السياسية وحق المواطنين في تنظيم انفسهم سياسيا ونقابيا وثقافيا".

وأكد المصدر في اشتراكي تعز أن التعبير عن الاختلاف مع مواقف حزب معين يكون بالحوار والتنافس البرامجي والتنظيم الاحتجاجي المدني وصناديق الاقتراع وليس باللجوء لقوة السلاح أو باستخدام قضايا عادلة في سياقات تسيء لها.

وشدد المصدر على ضرورة قيام السلطة المحلية باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة لكشف من يقف خلف هذه الأعمال المخلة والقيام بدورها في حماية العمل المدني والسياسي.

استطلاع الرأي
برأيك: هل تعتقد أن فيروس "كورونا" تم تصنيعه مختبريا، أم أنه جديد كلياً ومن فعل الطبيعة؟

خطاب العميد طارق صالح في الذكرى الـ58 لثورة 26سبتمبر

سياسة الاستهداف اليومي للمدنيين في تعز