لاتفاق الرياض أهمية وفي تنفيذه إنهاء صراعات : : نائب رئيس الجمهورية يناقش المستجدات ويؤكد حرص الشرعية على تنفيذ اتفاق الرياض

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
عدد القراءات | 151 مشاركة |

 

عقد نائب رئيس الجمهورية نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الفريق الركن علي محسن صالح اجتماعاً ضم رئيس مجلس النواب سلطان سعيد البركاني ورئيس مجلس الوزراء الدكتور معين عبدالملك سعيد، ومدير مكتب الرئاسة الدكتور عبدالله العليمي، للوقوف على المستجدات على الساحة الوطنية وسير تنفيذ اتفاق الرياض في ضوء آلية التسريع وتوجيهات فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية، الداعمة لسرعة تنفيذ اتفاق الرياض كمنظومة متكاملة وفي الموعد الزمني المحدد .

وأكد الاجتماع على أهمية وضرورة تنفيذ اتفاق الرياض وفق الأطر الزمنية المحددة وإنجاز كل الخطوات المطلوبة لتنفيذ الاتفاق على الوجه الأمثل وبدون أي إعاقة أو تعطيل، مثمنا جهود ورعاية الأشقاء في المملكة العربية السعودية الشقيقة وحرصهم على إنجاح تنفيذ الاتفاق.

كما تطرق الاجتماع إلى استمرار تصعيد الميليشيات الحوثية وتعطيلها لجوهر ومضامين اتفاق استوكهولم وآخر خروقاتها كانت يومنا هذا الخميس واستغلال الاتفاق في التصعيد والتحشيد ضد محافظات مأرب والجوف والبيضاء وانتحار تلك الميليشيات في صحاريها ووديانها، داعياً المجتمع الدولي إلى الالتزام بمسؤولياته وتجاوز مربع الصمت الحالي وتجاهله لجرائم وانتهاكات الميليشيات الانقلابية

وحيا المجتمعون الملاحم الخالدة التي يسطرها المقاتلين الأبطال في ميادين العزة والشرف على امتداد ربوع اليمن وبسالتهم في مواجهة ميليشيا الانقلاب الحوثية المدعومة من إيران، معبرين عن بالغ التقدير للأشقاء في التحالف بقيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة وما يقدمونه من مساندة مستمرة لاستعادة الدولة اليمنية ودحر المشروع الإيراني التخريبي.

واستمع نائب الرئيس إلى الجهود الحكومية في المجالات المختلفة وما يسطره أبطال الجيش الوطني والمقاومة وإسناد قوات التحالف من بطولات خالدة في مختلف الجبهات.

وأشاد نائب الرئيس بالالتفاف المجتمعي والسياسي والمدني خلف جهود أبطال الجيش وتضحيات المقاتلين من الجيش والأمن والقبائل وما يسطرونه من ملاحم خالدة للدفاع عن الثورة والجمهورية، مؤكداً بأن المواقف الشجاعة في وجه ميليشيا الكهنوت الحوثية ستظل محط تقدير واحترام اليمنيين والقيادة السياسية.

ودعا نائب رئيس الجمهورية جميع القوى السياسية الوطنية إلى التلاحم والاصطفاف لمواجهة انقلاب الحوثي الإيراني واستعادة الدولة وترك الخلافات الجانبية والعمل تحت مظلة الشرعية بما من شأنه إنهاء الانقلاب والحفاظ على الثوابت الوطنية والمرجعيات الثلاث.

وتطرق الاجتماع إلى جهود السلطات المحلية والأجهزة التنفيذية بالمحافظات المحررة في البناء والتنمية وتوفير الخدمة وترسيخ دعائم الأمن والاستقرار

المصدر سبأنت

 

استطلاع الرأي
برأيك: هل تعتقد أن فيروس "كورونا" تم تصنيعه مختبريا، أم أنه جديد كلياً ومن فعل الطبيعة؟

خطاب العميد طارق صالح في الذكرى الـ58 لثورة 26سبتمبر

سياسة الاستهداف اليومي للمدنيين في تعز