مشرفان حوثيان يغتصبان طفلين في تعز

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
عدد القراءات | 258 مشاركة |

كشفت مصادر حقوقية وإعلامية، الثلاثاء، عن تعرض طفلين للاغتصاب من قبل قياديين في ميليشيا الحوثي الانقلابية، في المناطق الخاضعة لسيطرتها في محافظة تعز.

وأفادت منظمة سياج لحماية الطفولة، بتعرض طفلة، تبلغ من العمر 7 أعوام، للاغتصاب من قبل قيادي أمني في ميليشيا الحوثي في مديرية التعزية، شرق تعز.

وقالت المنظمة، في بيان لها، إن المدعو “ش. ع. ر” من الأشخاص المفترض بهم حماية الأمن والسلم العام، لكنه وخلافاً لذلك، استخدم قوته ومركزه للاعتداء الوحشي على طفلة بريئة.

وطالبت المنظمة وكيل نيابة التعزية الإسراع في استكمال التحقيق، وإرسال قضية اغتصاب الطفلة “ر. م. ع”، 7سنوات، إلى المحكمة، والمطالبة بأشد العقوبات القانونية في حق المغتصب.

وأوضحت أن الطفلة يتيمة الأب، ووالدتها متزوجة، وكانت تعيش في حضانة جدتها التي توفيت نتيجة الصدمة من هذه الجريمة البشعة التي تعرضت لها حفيدتها.

الطفلة ر. م. ع، 7سنوات، التي اغتصبت في التعزية

وشددت “سياج” على سرعة إحالة ملف القضية للمحكمة، والمطالبة بمحاكمة مستعجلة تحقق أعلى درجات العقاب القانوني في مثل هذه الجرائم البشعة والمهددة للأمن والسلم الاجتماعي.

في السياق، تعرض طفل، في الـ12 من العمر، للاغتصاب من قبل مشرف مليشيا الحوثي الانقلابية في منطقة البرح (غرب تعز)، بحسب ما ذكرت مصادر محلية مطلعة لقناة “العربية”.

وقالت المصادر، إن المشرف الأمني للحوثيين في منطقة البرح، المدعو (م .ق ع) المكنى بـ”(أبو عزيز)، أقدم على اغتصاب الطفل (ب. ع. أ)، 13 عاماً، بعد احتجازه في مبنى إدارة المنطقة الأمنية بمدينة البرح، غرب تعز.

وحسب المصادر، فإن العشملي احتجز الطفل في سجن الأمن بطلب من جده، بسبب محاولته الهروب من منزل والدته وهي منفصلة عن والده المغترب في السعودية، بعد تعرضه للتعنيف من قبل جده. وبعد ساعات من احتجازه أقدم المدعو أبو عزيز على اغتصاب الطفل داخل مبنى إدارة الأمن.

وتضيف المصادر، أن عم الطفل قام بتقديم شكوى عند مشرف الحوثيين في المنطقة، يوم الخميس الماضي، ليتفاجأ بقيام الحوثيين باعتقاله مع ابن شقيقته الذي تعرض للاغتصاب، وقاموا بإيداعهم في سجن مدينة الصالح في الحوبان.

استطلاع الرأي
برأيك: هل تعتقد أن فيروس "كورونا" تم تصنيعه مختبريا، أم أنه جديد كلياً ومن فعل الطبيعة؟

خطاب العميد طارق صالح في الذكرى الـ58 لثورة 26سبتمبر

سياسة الاستهداف اليومي للمدنيين في تعز