الذهب يرتفع بفعل رهانات على التحفيز قبيل كلمة لرئيس المركزي الأمريكي

قبل شهر 1 | الأخبار | اقتصاد
عدد القراءات | 99 مشاركة |

ارتفعت أسعار الذهب يوم الأربعاء عشية كلمة تنتظرها الأسواق من جيروم باول رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي)، لتقفز من أدنى مستوى في أسبوعين الذي هوت إليه في وقت سابق من الجلسة، بينما يراهن المستثمرون على مزيد من التحفيز الاقتصادي لتخفيف تداعيات جائحة فيروس كورونا.

وصعد الذهب في المعاملات الفورية 0.8 بالمئة إلى 1943.80 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 1655 بتوقيت جرينتش بعدما هبط واحدا بالمئة. وارتفع الذهب في العقود الأمريكية الآجلة 1.48 بالمئة إلى 1951.60 دولار.

وقال بوب هابركورن كبير خبراء الأسواق لدى آر.جيه.أو فيوتشرز ”التوقعات هي أن المزيد من التحفيز قادم“.

وأضاف قائلا ”ينتظر المستثمرون أن يأتي شيء من وزارة الخزانة الأمريكية وأن يتوصل الكونجرس إلى إتفاق“.

وسيلقي باول كلمة يوم الخميس في ندوة جاكسون هول، التي ستعقد هذا العام عن بعد، من المتوقع أن تقدم المزيد من الوضوح بشأن رؤية المركزي الأمريكي للتضخم والسياسة النقدية.

كما يتابع المستثمرون المفاوضات في الولايات المتحدة بشأن تقديم مساعدات لمواجهة تداعيات فيروس كورونا. وسيدلي وزير الخزانة ستيفن منوتشين بشهادة أمام لجنة في مجلس النواب الأسبوع المقبل.

وأصدرت بنوك مركزية وحكومات في أنحاء العالم حزما تحفيز ضخمة لدعم اقتصاداتها في مواجهة تداعيات الجائحة. ودفع هذا الذهب للصعود نحو 27 بالمئة منذ بداية العام لأنه يعتبر أداة للتحوط في مواجهة التضخم وتراجع قيم العملات.

وقال دانيال هاينز المحلل لدى إيه.إن.زد ”لا تزال هناك مخاوف كثيرة بشأن الاقتصاد وتواصل الإشارة إلى أن أسعار الفائدة ستكون منخفضة وأن إجراءات التحفيز ستستمر، وهو ما من شأنه أن يدعم الذهب“.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، صعدت الفضة 2.7 بالمئة إلى 27.14 دولار للأوقية، وارتفع البلاتين حوالي 0.1 بالمئة إلى 927.73 دولار، بينما صعد البلاديوم 0.9 بالمئة إلى 2183.60 دولار.

المصدر: رويترز.

استطلاع الرأي
برأيك: هل تعتقد أن فيروس "كورونا" تم تصنيعه مختبريا، أم أنه جديد كلياً ومن فعل الطبيعة؟

خطاب العميد طارق صالح في الذكرى الـ58 لثورة 26سبتمبر

سياسة الاستهداف اليومي للمدنيين في تعز