ما فعله “الحوثي” في صنعاء فعله “الإصلاح” في تعز

شاهد بالوثائق.. مليشيا “الإصلاح” في تعز تستولي على آبار مؤسسة المياه وتنهب مولد كهربائي وشاحنة نقل ماء

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
عدد القراءات | 242 مشاركة |

في حادثة نهب جديدة لمليشيا حزب الإصلاح في مدينة تعز، أقدم قائدان عسكريان في اللواء 170 دفاع جويـ الخاضع لسيطرة حزب الإصلاح، على نهب مولد كهربائي وصهريج مياه (وايت) تابعان لمؤسسة المياه، في حادثتين منفصلتين خلال الأيام الماضية.

وكشفت وثيقة وجهها مدير عام مؤسسة المياه في تعز المهندس حسن محمد المجاهد إلى مدير أمن المحافظة الموالي لحزب الإصلاح، منصور الأكحلي إن القيادي في اللواء 170 دفاع جوي عزيز المخلافي وأفراده قاموا الأربعاء الماضي بنهب مولد كهرباء بئر مدينة النور التابع للمؤسسة وبيعه في نفس اليوم.

وأوضحت الوثيقة الصادرة بتاريخ  30 يوليو الماضي، والتي نشرتها صحيفة "الشارع"، إن المولد الذي تم تهبه يبلغ قدرته (100KVA)، وأن المخلافي ومسلحيه يستولون على البئر منذ سنتين ويمنعون قيادة المؤسسة من تشغيله وضخ المياه للمواطنين.

وطالبت المذكرة مدير الأمن بـ”اتخاذ الاجراءات القانونية الرادعة وإعادة المولد الكهربائي التابع للمؤسسة كونه يخدم المصلحة العامة، وبما يضمن عدم تكرار حادثة النهب”.

مدير عام مؤسسة مياه تعز كشف في مذكرة آخرى بتاريخ 27 يوليو الماضي، إلى محافظ تعز نبيل شمسان، عن حادثة نهب شاحنة نقل ماء ” وايت ” تابع للمؤسسة، قبل همام مرعي، أحد قيادات اللواء 170 دفاع جوي.

وقالت المذكرة: “نحيطكم علماً بأنه في يوم الأحد الموافق 26/7/2020 قام الافراد التابعين للمدعو همام مرعي بنهب الوايت رقم (9) في منطقة عصيفرة جوار الأمن السياسي واقتياده إلى خلف صالة الروضة جهة كلابة”.

وطالب مدير مؤسسة المياه في مذكرته، محافظ المحافظة بـ” توجيه قائد اللواء 170 د.ج بضبط أفراده، وإعادة الوايت للمؤسسة”.

وقال مصدر في مؤسسة المياه لـ”الشارع” إن مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية سلم في بداية نوفمبر الماضي، مؤسسة مياه تعز،  16 صهريج (وايت)، خاصة بنقل المياه،  في إطار التخفيف من أزمة المياه على السكان، إلا أنه تم تحويلها إلى مشاريع تجارية في توصيل المياه للمنازل بالسعر التجاري.

وأوضح المصدر أن بعض الصهاريج تم تأجيرها مقابل مبلغ مالي شهرياً، لحساب مسؤولين في السلطة المحلية، والبعض تم توزيعها كحصص على جهات عسكرية وأمنية في المدينة، مشيراً إلى أن عدداً من آبار المياه في عصيفرة وبير باشا ووادي الضباب تسيطر عليها مجاميع مسلحة تابعة لقيادات عسكرية، ترفض تسليمها لمؤسسة المياه.

وفي مطلع يوليو الماضي، أقدمت عصابة مسلحة تابعة للواء 22 ميكا على سرقة قطع مولد كهربائي تابع للمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، بحسب رسالة رسمية لمديرها إلى مدير البحث الجنائي. وسبقت هذه الحادثة بأيام عملية نهب وسرقة فاضحة لمحطة كهرباء عصيفرة من قبل أطقم عسكرية بقيادة بكر صادق سرحان قائد اللواء 22 ميكا.

عصابات تابعة لتنظيم الإخوان عملت على نهب مولدات محطات الكهرباء والمنشآت العامة والشركات الخاصة، في مدينة تعز، وبيع نصفها إلى خارج المحافظة، وتأسيس شركات خاصة بالمولدات المتبقية، إضافة إلى قيامهم باستخدام الشبكة العامة لنقل التيار الكهربائي في وسط وغرب وجنوب المدينة، وإجبار السكان على الاشتراك بالكهرباء الخاصة بأسعار زهيدة

*نقلا عن صحيفة الشارع.

استطلاع الرأي
برأيك: هل تعتقد أن فيروس "كورونا" تم تصنيعه مختبريا، أم أنه جديد كلياً ومن فعل الطبيعة؟

خطاب العميد طارق صالح في الذكرى الـ58 لثورة 26سبتمبر

سياسة الاستهداف اليومي للمدنيين في تعز