منظمة التعاون الإسلامي ومصر تدينان هجمات ’’الحوثي’’ على السعودية

قبل 2 _WEEK | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

أدانت كل من منظمة ’’التعاون الإسلامي’’ ومصر، الثلاثاء، هجمات شنتها جماعة ’’الحوثي’’ المدعومة من إيران، على مواقع أمنية وعسكرية بعدة مناطق سعودية.

وقالت المنظمة (مقرها السعودية) في بيان: "ندين إطلاق مليشيا الحوثي عددا من الطائرات المفخخة والصواريخ البالستية، باتجاه الأعيان المدنية والمدنيين في السعودية".

وحمّل الأمين العام للمنظمة، يوسف بن أحمد العثيمين، عبر نفس البيان، الحوثيين وداعميهم بالمال والسلاح، مسؤولية تلك الهجمات، التي وصفها بـ"الإرهابية".

من جانبها، أعربت الخارجية المصرية، عن إدانتها الشديدة للهجمات الحوثية على السعودية.

وأكدت الوزارة في بيان، على وقوف القاهرة مع الرياض في مواجهة أي محاولة لاستهداف أمنها واستقرارها، ودعم المملكة في كل ما تتخذه من إجراءات في مواجهة "الإرهاب الغاشم".

وفي وقت سابق الثلاثاء، أعلنت جماعة "الحوثي"، قصف مقرات ومراكز عسكرية في الرياض، منها وزارة الدفاع والاستخبارات وقاعدة "سلمان" الجوية، إضافةً إلى مواقع عسكرية أخرى بمنطقتي جيزان ونجران (جنوب غربي).

وأشارت الجماعة في بيان صادر عن المتحدث العسكري باسمها، يحيى سريع، إلى استخدام العديد من الطائرات المسيرة والصواريخ الباليستية، بينها سلاح يستخدم لأول مرة، في القصف.

جاء ذلك بعد ساعات من إعلان التحالف العربي إسقاط 8 طائرات مسيرة مفخخة و4 صواريخ باليسيتة أطلقها الحوثيون على الرياض ونجران وجازان.

ويعاني اليمن حربًا مستمرة بين القوات الموالية للحكومة ومسلحي جماعة الحوثي، المسيطرين على عدة محافظات بينها العاصمة صنعاء منذ عام 2014.

ومنذ مارس/آذار 2015، يدعم تحالف عسكري عربي، بقيادة الجارة السعودية، القوات الموالية للحكومة اليمنية ضد الحوثيين، المدعومين من إيران.

وخلفت هذه الحرب أسوأ أزمة إنسانية، حيث بات 80 بالمئة من سكان اليمن بحاجة لمساعدات، في بلد يعاني من انهيار شبه تام في كافة قطاعاته، خاصة القطاع الصحي، في ظل جائحة كورونا.

استطلاع الرأي
برأيك: هل تعتقد أن فيروس "كورونا" تم تصنيعه مختبريا، أم أنه جديد كلياً ومن فعل الطبيعة؟

12 مشكلة صحية بسبب نقص المعادن والفيتامينات

ألغام الحوثيين