توفي اليوم نجل وزير الدفاع اليمني السابق في الحكومة محمود الصبيحي في حادث مروري في محافظة لحج (جنوب اليمن).

قبل _WEEK 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

‏توفي اليوم الثلاثاء عبدالولي الصبيحي نجل وزير الدفاع السابق المختطف لدى ميليشيات الحوثي، في أحد مستشفيات عدن متأثرا بإصابته جراء حادث مروري في الخط الساحلي قبالة منطقة رأس العارة، كما توفي أحد زملائه معه.. ونقل جثمانه إلى منطقة "المضاربة" في موكب كبير تقدمه محافظ لحج أحمد تركي 

وأكد شهود عيان  أن عبدالولي محمود الصبيحي (55) عامًا توفي بحادث مروري على الطريق الساحلي بمنطقة العميرة بمديرية المضاربة رأس العارة غرب محافظة لحج.

وأضاف الشهود أن الصبيحي نقل بعد الحادث المروري إلى أحد مستشفيات مدينة عدن وتوفي هناك متاثرًا بالإصابات التي وصفت بالبالغة، جراء الحادث.

وأشار الشهود إلى أن محمود علي الداعري أحد مرافقي الصبيحي توفي على الفور جراء الحادث، وآخر يدعى عبده سعيد مازال يتلقى العلاج في مدينة عدن.

ويعد عبدالولي الصبيحي أحد المشائخ والواجاهات الاجتماعية البارزة وذات التأثير القبيلي الكبير في قبائل الصبيحة.

ويشهد الخط الساحلي بمديرية المضاربة حوداث مرورية نتيجة كثرة الحفر و تضرره من سيول الأمطار وعدم صيانته من قبل الجهات المسؤولة بالدولة، حيث توفي فيه

 

استطلاع الرأي
برأيك: هل تعتقد أن فيروس "كورونا" تم تصنيعه مختبريا، أم أنه جديد كلياً ومن فعل الطبيعة؟

أرقام غرفة عمليات الطوارئ المركزية بوزارة الصحة والمحافظات

ألغام الحوثيين