المتحدث باسم أردوغان: نتفهم مخاوف مصر لكنها تتبع ’’سياسة خاطئة’’ بدعم حفتر

قبل 2 _WEEK | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

أعلن إبراهيم قالن، المتحدث باسم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن بلاده تريد إرساء هدنة مستدامة في ليبيا، متهما الجنرال خليفة حفتر قائد قوات شرق ليبيا (الجيش الوطني الليبي) بـ"تقويض" جميع اتفاقات الهدنة ومبادرات خفض التوتر.

وقال المتحدث باسم الرئاسة التركية إن بلاده تدعم موقف حكومة الوفاق التي تدعو إلى انسحاب قوات خليفة حفتر من مدينتي سرت والجفرة لضمان وقف إطلاق نار مستدام. وأضاف قالن أن أنقرة تتفهم المخاوف الأمنية "المشروعة" للقاهرة حيال الحدود المصرية الليبية، غير أن هذه الأخيرة تتبع "سياسة خاطئة" بدعم حفتر، على حد تعبيره.

ورأى قالن أن حفتر "كان غير موثوق منذ البداية، وقوّض جميع اتفاقات الهدنة ومبادرات خفض التوتر". وقال إن "الحكومة الليبية لن تدعم أي مفاوضات حفتر طرف فيها، وهذا هو الاستنتاج الذي نستخلصه من موقفها ونؤيده"، مضيفا أن تركيا ستبقى في ليبيا "طالما أن الحكومة الليبية تريد بقاءنا"، وفقا لما نقلته وكالة أنباء الأناضول، الأحد، عن لقاء له مع وكالة الصحافة الفرنسية.

وكان الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي حذر، السبت، من تجاوز سرت والجفرة، معتبرا أنهما "خط أحمر" بالنسبة للأمن القومي المصري، وقال السيسي لقوات بلاده خلال تفقد قاعدة جوية قرب الحدود مع ليبيا إن "أي تدخل مباشر من الدولة المصرية باتت تتوفر له الشرعية الدولية".

استطلاع الرأي
برأيك: هل تعتقد أن فيروس "كورونا" تم تصنيعه مختبريا، أم أنه جديد كلياً ومن فعل الطبيعة؟

12 مشكلة صحية بسبب نقص المعادن والفيتامينات

ألغام الحوثيين