وزير الدفاع اليمني الفريق الركن محسن محمد الداعري يبارك اتفاق الصبيحة لإنهاء الثأر ويدعو لنبذ كافة الظواهر الدخيلة على اليمن

قبل 3 _WEEK | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

بارك وزير الدفاع اليمني الفريق الركن محسن محمد الداعري إعلان قبائل الصبيحة توقيع ميثاق الشرف والعهد، واتفاقهم على إنهاء قضايا الثأر الاجتماعي وفتح صفحة جديدة يسودها السلام والتعاون والوئام. 

 

 

وقال وزير الدفاع "ننتهز هذه الفرصة لمباركة هذا الصلح والتوجه القبلي الواعي والعقلاني لإنهاء الثارات وما تخلفه من أحقاد وضغائن، ونحيي كافة قبائل وأبناء الصبيحة على استشعار مسؤوليتهم التاريخية، في لحظة تقتضي لم الشمل والتآزر والتعاضد، وإعلاء المصالح والقيم والمشتركات المجتمعية".

 

 

وأشاد الفريق الداعري بجهود الفريق الركن محمود الصبيحي، مستشار رئيس مجلس القيادة لشؤون الدفاع والأمن، وكافة وجاهات الصبيحة دون استثناء، من رجال دولة وقادة عسكريين ومدنيين ومشايخ على مساعيهم الحميدة لإنجاز هذا الصلح العام والمشهود، مشددا على استمرارية رص الصفوف، وتعزيز جهود الألفة واللحمة المجتمعية.

 

 

ودعا وزير الدفاع كافة المحافظات والمديريات والقبائل الى الإقتداء بهذه المبادرة والموقف المشرف الذي سبق اليه أبناء الصبيحة لتحقيق الألفة والوئام والترابط والسلم المجتمعي، آملا أن تشمل هذه المبادرات إلى جانب الثأر، كل الظواهر الدخيلة على بلدنا وشعبنا، مثل قطع الطرقات والسلب والنهب وترويع الآمنين وغيرها من الظواهر السلبية التي تتنافى مع الأخلاق والقيم والدين والقوانين والأعراف السائدة في كل بلاد المسلمين.

 

أبرز ما جاء في لقاء معالي الدكتور شائع محسن الزنداني مع قناة سكاي...

لا تعليق!