الحكومة اليمنية تدين وتستنكر ماتقوم به المليشيا الحوثية من اقدامها على شن حملات اعتقالات على قيادات وعناصر المؤتمر الشعبي العام

قبل 3 _WEEK | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

ادان وزير الاعلام والثقافة والسياحة اليمني معمر الإرياني ماتقوم به مليشيا الحوثي من اقدامها على شن حملة اعتقالات طالت العشرات من قيادات وعناصر المؤتمر الشعبي العام وقال الإرياني عبر تدوينه له على حسابه بمنصة إكس:  ندين ونستنكر بأشد العبارات اقدام مليشيا الحوثي الإرهابية التابعة لإيران، على شن حملة اعتقالات طالت العشرات من قيادات وعناصر المؤتمر الشعبي العام، بينهم اعضاء في اللجان الدائمة الرئيسية والفرعية في العاصمة المختطفة صنعاء وباقي المناطق الخاضعة بالقوة لسيطرتها .

 

وأضاف  تفرض مليشيا الحوثي رقابة صارمة على ما تبقى من قيادات المؤتمر الشعبي العام بمناطق سيطرتها، من الصفين الاول والثاني، وعدد من البرلمانيين والشخصيات السياسية والقبلية، وقيادات سابقة في الدولة، وتفرض على عدد منهم الإقامة الجبرية، وتمنعهم من السفر، وتفرض عليهم إجراءات معقدة وضمانات لمن يستدعي وضعهم الصحية السفر للخارج لتلقي العلاج .

 

وتابع  هذه الممارسات الاجرامية، والتي وصلت حد إجبار مليشيا الحوثي لأهالي المخفيين قسراً من السياسيين والصحفيين والاعلاميين والحقوقيين والنشطاء، على الصمت، وتهديدهم باجراءات إضافية في تناول هذه الجرائم عبر وسائل الاعلام، تؤكد أنها مليشيا إرهابية ترفض مبدا الشراكة ولا تقبل التعايش مع احد، وتنتهج القوة والعنف والإرهاب لتكريس سيطرتها، ولا تلقى اي اعتبار لحقوق الانسان .

 

وفي الاخير قال  المجتمع الدولي والامم المتحدة ومبعوثها الخاص لليمن، مطالبين بمغادرة مربع الصمت المخزي، والعمل الجاد لوقف هذه الجرائم والانتهاكات الممنهجة، والشروع الفوري في تصنيف المليشيا الحوثية منظمة إرهابية، وتجفيف منابعها المالية والسياسية والإعلامية، وتكريس الجهود لدعم الحكومة لفرض سيطرتها وتثبيت الأمن والاستقرار على كامل الأراضي اليمنية

أبرز ما جاء في لقاء معالي الدكتور شائع محسن الزنداني مع قناة سكاي...

لا تعليق!