قيادي بحماس يقول إن الحركة لن تقبل بهدنة لا تتضمن “وقفا دائما للحرب” في غزة

قبل 3 _WEEK | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

أكّد مسؤول كبير في حركة حماس مساء السبت أنّ الحركة “لن توافق بأي حال من الأحوال” على اتفاق هدنة في غزة لا يتضمن صراحة “وقفا دائما للحرب”.

واستؤنفت في القاهرة السبت المحادثات الرامية للتوصل إلى هدنة في الحرب الدائرة منذ قرابة سبعة أشهر بين إسرائيل وحركة حماس في قطاع غزة، على خلفية اتّهامات متبادلة بعرقلة أي اتفاق.

وقال المسؤول الذي طلب عدم الإفصاح عن اسمه إنّ “حماس لن توافق بأي حال من الأحوال على اتفاق لا يتضمن صراحة وقفا دائما للحرب على غزة، واتهم  رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو بأنّه “يعرقل شخصيا” جهود التوصل لاتفاق هدنة وذلك لما اعتبره “حسابات شخصية”.

وتابع المسؤول أنّ “تعنت الاحتلال قد يعطّل المفاوضات ونتانياهو يتحمل كامل المسؤولية” عن فشلها.

وأفاد أنّ “حماس طلبت أن يتضمن الاتفاق نصا واضحا وصريحا يقول +الاتفاق على وقف كلي ودائم لاطلاق النار+”، مشيرا إلى أنّ “إسرائيل ترفض هذه النقطة حتى الآن”.

وكان نتانياهو أكّد الثلاثاء أنّ الجيش الإسرائيلي سيشنّ هجوماً برياً في رفح “مع أو بدون” هدنة مع حركة حماس في قطاع غزة. وصرّح أنّ “فكرة أنّنا سنوقف الحرب قبل تحقيق جميع أهدافها غير واردة”.

وتزداد الضغوط الدولية على الدولة العبرية للعدول عن قرارها باجتياح رفح، المدينة الواقعة في أقصى جنوب قطاع غزة والمكتظّة بأكثر من 1,5 مليون فلسطيني.

وقال المسؤول في حماس “نؤكد أن اجتياح رفح لن يكون نزهة، وسيدفع الاحتلال ثمنا غاليا لأي مغامرة قد يقدم عليها، وسيمنى بالفشل”.

أبرز ما جاء في لقاء معالي الدكتور شائع محسن الزنداني مع قناة سكاي...

لا تعليق!