طارق صالح يتوعد ويتعهد بأن حادثة رداع لن تفند ضد مجهول شاهد ما قاله

قبل 3 _WEEK | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

 

أكد نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي- رئيس المكتب السياسي طارق صالح، أن الجريمة المروعة التي ارتكبتها مليشيا الحوثي، الثلاثاء، في مدينة رداع بمحافظة البيضاء ممنهجة وتأتي استمراراً للنهج الإرهابي والطائفي لمليشيا تتشدق بالدين وهو منها براء، مجدداً العهد بأن هذه الجرائم لن تقيَّد ضد مجهول.

 

 

وقال طارق صالح، في تدوينة له على منصة إكس: "كما يفعل الصهاينة في غزة فعلت مليشيا الحوثي في رداع بتفجيرها منازل على رؤوس ساكنيها من الأطفال والنساء دون مراعاة لحرمة الشهر الفضيل أو تعاليم ديننا الحنيف أو تقاليد وأعراف اليمنيين أو المبادئ الإنسانية".

 

 

وأوضح، أن "الجريمة المروعة استمرار في النهج الإرهابي والطائفي لمليشيا تتشدق بالدين وهو منها براء".

 

وإذ أعرب طارق صالح عن بالغ العزاء لأسر الشهداء، والتضامن مع أبناء رداع ومحافظة البيضاء، جدد العهد بأن دماء اليمنيين التي أراقها الحوثي لن تُقيد ضد مجهول.

الظاهرتان المناخيتان إل نينيو وإل نينيا

لا تعليق!