أين اختفى عالم الزلازل الهولندي الشهير.. وما علاقته بغزة؟

قبل شهر 1 | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

 

أثار اختفاء عالم الزلازل الهولندي الشهير فرانك هوغربيتس المفاجئ عن الساحة منذ أشهر حيرة متابعيه، خاصة أن الرجل شغل عقول الناس بعد توقعه زلزال الشرق الأوسط الذي ضرب تركيا وسوريا.

 

 

وفي تصريحات نشرتها صحيفة "الوطن"، أوضح هوغربيتس أن سبب غيابه عن الساحة هو: "ما يفعله الاحتلال الإسرائيلي من جرائم إبادة جماعية ضد الشعب الفلسطيني في غزة"، مشيرا إلى أنه "لا فائدة من القيام بتنبؤات الزلازل أثناء حدوث هذه المذبحة، لذلك قررنا إيقاف خدمتنا في الوقت الحالي".

 

 

وأضاف: "ينبغي على العالم بأسرة أن يتوقف ويطالب بوضع حد للإبادة الجماعية، التى يتعرض لها سكان غزة من قبل هجمات الاحتلال الإسرائيلي".

 

 

وأردف عالم الزلازل الهولندي: "ألا يكفي استشهاد أكثر من 30 ألف مدني دون نهاية تلوح في الأفق، أفعال الاحتلال لا تدل على محاربة الفصائل الفلسطينية، التى يصفونها بالإرهاب، كيف هم إرهاب؟! وكل أفعالهم هي التي تدل على الإرهاب".

 

 

يذكر أن آخر منشورات له على صفحته في منصة "إكس" كانت في مطلع شهر نوفمبر 2023، حيث تحدث عن القضية الفلسطينية، فكتب: "في عام 1948، تم تهجير أكثر من 750 ألف فلسطيني قسرا من أراضيهم لأن المنظمة الصهيونية اعتقدت أن من حقهم الاستيلاء على هذه الأرض بناء على مطالبة عمرها 2000 عام. واليوم يضطر العالم إلى مواجهة الجريمة وعواقبها. ومن هنا اللامبالاة".

 

 

وفي منشور آخر، قال العالم الهولندي: "إسرائيل تقصف غزة بشكل عشوائي. 68% من القتلى نساء وأطفال. إنها أسوأ أزمة إنسانية منذ ما يقرب من 80 عاما. في حياتي، لم أر قط كارثة بهذا الحجم، ولم ينكر العالم وقف إطلاق النار. أشعر أن العالم ليس مستيقظا لها، أو لا يستجيب لها. وأعتقد أن جزءا من ذلك هو التجريد المستمر من إنسانيتهم لهؤلاء السكان ".

 

 

 

المصدر: صحيفة الوطن+ RT

 

الظاهرتان المناخيتان إل نينيو وإل نينيا

لا تعليق!