الهجرة الاعلامية من الجنوب إلى الساحل الشمالي تسبب بخلافات بين الانتقالي والمقاومة الوطنية

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

 :

اكدت مصادر اعلامية ان قناة عدن المستقلة التابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي تمر بازمة وظروف مالية وسياسية كبيرة من ضمنها العجز عن دفع المرتبات والاحتفاظ بكادرها الاعلامي ومميزاته التي تمتع بها خلال السنوات الماضية.

 

وذكرت المصادر ان هناك هجرة جماعية من قناة المستقلة الى قناة الجمهورية الذي يعد الممول للقناتين واحد مع اختلاف السياسة والاهداف .

 

هذا واشارت المصادر بانها قد فجرت خلافات بين المقاومة الوطنية والمجلس الانتقالي الجنوبي وان لم تظهر اثاره بعد

الظاهرتان المناخيتان إل نينيو وإل نينيا

لا تعليق!