استهداف أمريكي بريطاني جديد لمدينة الحديدة

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

 

أفادت قناة "المسيرة" التابعة لجماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، أن القوات الأمريكية والبريطانية استهدفت منطقة الجبانة في مدينة الحديدة غربي اليمن.

 

وقالت القناة: "الطائرات الأمريكية والبريطانية نفذت غارتين على منطقة الجبانة بمدينة الحديدة". ولم يتم تحديد الأهداف التي تم قصفها حتى اللحظة

 

.

وتأتي الغارات الجوية بعد يوم من قيام "أنصار الله" بمهاجمة السفينة الأمريكية الثالثة في خليج عدن وبحر العرب منذ أن بدأت الضربات الأمريكية على أهداف في اليمن قبل أسبوع.

 

 

وأفاد مراسل RT فجر يوم الجمعة 12 يناير، بأن القوات الأمريكية والبريطانية شنت غارات على مدينة صنعاء والحديدة وتعز وذمار وصعدة اليمنية.

 

 

وقال وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن الخميس إن الضربات ضد الحوثيين استهدفت أجهزة رادار وبنى تحتية لمسيرات وصواريخ، مشيرا إلى أن "هذه العملية تستهدف تعطيل وإضعاف قدرة الحوثيين على تعريض البحّارة للخطر وتهديد التجارة الدولية في أحد أهم الممرات البحرية في العالم".

 

 

وأضاف أن 5 غارات جوية تستهدف اللواء 22 ميكا في مدينة تعز و3 غارات تستهدف مطار تعز. مشيرا إلى تعرض مطار الحديدة ومنطقة كيلو 16 لغارات جوية أيضا.

 

كما أكدت شبكة "سي إن إن" نقلا عن مصادر، أن القوات الأمريكية استخدمت الغواصة "يو إس إس فلوريدا" خلال الهجوم على اليمن.

 

كما أكدت شركة "درياد غلوبال" المختصة بالأمن البحري أن حركة "أنصار الله" (الحوثيون) أطلقت صواريخ ردا على الضربات الأمريكية البريطانية على اليمن.

 

وأكد نائب وزير الخارجية لدى جماعة "أنصار الله" الحوثية في اليمن حسين العزي تعرض البلاد لهجوم "عدواني" واسع من سفن وغواصات وطائرات حربية أمريكية وبريطانية.

 

وأضاف: "سيتعين على أمريكا وبريطانيا الإستعداد لدفع الثمن باهظا. وتحمل كافة العواقب الوخيمة لهذا العدوان السافر"، وشدد القيادي في جماعة أنصار الله، عبد الله بن عامر، على أن "العدوان الأمريكي البريطاني لن يمر دون رد والمواجهة لم ولن تتوقف"

 

.

المصدر: RT

 

الظاهرتان المناخيتان إل نينيو وإل نينيا

لا تعليق!