بلومبرغ": روسيا وقطر تحولان مسارات ناقلات غاز بعيدا عن قناة السويس

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

 

ذكرت وكالة "بلومبرغ" أن موردي الغاز الطبيعي المسال، بما في ذلك روسيا وقطر، يتجنبون الملاحة عبر البحر الأحمر في ظل تصاعد التوتر في المنطقة.

 

وقامت قطر بتحويل مسار ثلاث ناقلات للغاز الطبيعي المسال متجهة إلى أوروبا بعيدا عن البحر الأحمر يوم الثلاثاء باتجاه رأس الرجاء الصالح في جنوب إفريقيا، أو إلى جنوب شرق آسيا، وفقا لبيانات تتبع السفن التي جمعتها "بلومبرغ".

 

 

كذلك أشارت الوكالة إلى أنه تم تحويل مسار ناقلتين روسيتين أيضا، إحداهما تنقل الوقود الأزرق من مشروع يامال الروسي، بعيدا عن المدخل الشمالي لقناة السويس في البحر الأبيض المتوسط في وقت متأخر من يوم الاثنين.

 

 

وكانت السفن تنتظر عند مدخل السويس، ومن المرجح أنها كانت تحمل غازا متجها إلى آسيا، وفقا لما ذكرته الوكالة.

 

وكانت روسيا وقطر آخر موردتين رئيسيتين للغاز الطبيعي المسال تواصلان استخدام قناة السويس حتى الآن لخفض أوقات العبور. وشهدت ناقلات الغاز أكبر انخفاض في الرحلات عبر البحر الأحمر، حيث انخفض عدد السفن بنسبة 96% مقارنة بالشهر الماضي.

 

 

وتضامنا مع قطاع غزة تستهدف جماعة "أنصار الله" (الحوثيون) سفن شحن في البحر الأحمر تملكها وتشغلها شركات إسرائيلية وتنقل بضائع من إسرائيل وإليها، وفقا لتصريحات للجماعة.

 

 

وفي ظل ذلك شكلت الولايات المتحدة وحلفاؤها قوة عمل للتعامل مع التهديد الذي يواجه التجارة العالمية.

 

 

المصدر: بلومبرغ+RT

 

 

الظاهرتان المناخيتان إل نينيو وإل نينيا

لا تعليق!