في الحديدة باليمن .. الولايات المتحدة وبريطانيا تشنان هجوما جديدا على قاعدة بحرية حوثية

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

 

أعلنت مصادر يمنية أن طائرات حربية أمريكية وبريطانية شنت غارات جديدة على قاعدة بحرية حوثية في بلدة "الكثيب" غربي مدينة الحديدة باليمن بعد أن جرى إطلاق صاروخ منها.

 

وقالت مصادر يمنية إن التحليق للطائرات الحربية تزامن مع إطلاق الحوثيين صاروخا باليستيا باتجاه الممر الملاحي في البحر الأحمر اليوم السبت.

 

وأشارت المصادر إلى أن الصاروخ الحوثي انطلق من القاعدة البحرية في منطقة "الكثيب" غربي مدينة الحديدة، ما أحدث انفجارا كبيرا سمع دويه في أرجاء واسعة من المدينة.

 

 

وشنت الولايات المتحدة وبريطانيا سلسلة ضربات على مواقع في صنعاء والحديدة وصعدة وغيرها من المدن في اليمن، فجر الجمعة 12 يناير، تبعتها ضربات على قاعدة الديلمي في العاصمة اليمنية صنعاء اليوم السبت، وذلك ردا على هجمات حركة "أنصار الله" على سفن تجارية في البحر الأحمر.

 

 

وأكدت جماعة أنصار الله الحوثية في اليمن أن كل المصالح الأمريكية والبريطانية في المنطقة باتت أهدافا مشروعة، وتوعد المتحدث العسكري باسمها يحيى سريع، واشنطن ولندن بالعقاب. مؤكدا أن قواته لن تتردد في استهداف المصالح المعادية في البر والبحر.

 

 

وعلق رئيس مجلس الدوما فياتشيسلاف فولودين على القصف الأمريكي لليمن، قائلا إنه يجب محاكمة الرئيس الأمريكي جو بايدن قبل أن يطلق العنان لحرب عالمية متشبثا بالسلطة بكل ما لديه من قوة.

 

 

المصدر: وكالات+RT

الظاهرتان المناخيتان إل نينيو وإل نينيا

لا تعليق!