الاحتلال يحاصر المستشفيات شمال القطاع ويستهدف المرضى والطواقم الطبية

قبل 2 شهر | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

كشف وكيل وزارة الصحة في قطاع غزة، يوسف أبو الريش، أن الجيش الإسرائيلي يحاصر المستشفيات بشمال القطاع، ويستهدف المرضى والطواقم الطبية، مضيفا أن إسرائيل “قررت أن تقتل كل من يتواجد في الشمال”.

وأضاف اليوم السبت أن الوضع في شمال قطاع غزة كارثي وإسرائيل قررت أن تقتل كل من يتواجد في الشمال بطرق مختلفة، إما بالقصف المباشر أو القنص أو بحرمانهم من الخدمات الصحية”، بحسب وكالة أنباء العالم العربي.

كما تابع قائلا إن “الوضع في الجنوب أيضا كارثي والمستشفيات أصبحت غارقة وسط بحر من الإصابات، ولم يعد بإمكانها تقديم الخدمات الطبية، في ظل العدد الكبير من الحالات والكادر الطبي المنهك والإمكانيات والمقدرات المعدومة”.

الحصار على المستشفيات

وأضاف “يتم أيضا محاصرة مستشفى العودة بشمال القطاع، ويتم استهداف السيدات الحوامل اللواتي يتوجهن للمستشفى، وقُتل عدد من الكوادر الطبية المتواجدة بالمستشفى بسبب الاستهدافات الإسرائيلية”.

إلى ذلك ذكر أبو الريش أيضا أن “الجيش الإسرائيلي يطبق الحصار على المستشفيات في شمال قطاع غزة، وسط انتشار للقناصة حولها وكل من يقترب منها أو يحاول الخروج منها يتم استهدافه”.

جريمة إبادة جماعية

وأردف قائلا: “هناك 60 مريضاً في مستشفى كمال عدوان إضافة إلى الكوادر الطبية المتواجدة”.

واعتبر أبو الريش أن ما يحدث في شمال قطاع غزة “جريمة إبادة جماعية مكتملة الأركان لكل سكان المنطقة الشمالية، وبكل السبل المتاحة، حيث يتم استهداف مدارس الإيواء وما تبقى من مؤسسات صحية، واستهداف المدنيين”.

الظاهرتان المناخيتان إل نينيو وإل نينيا

لا تعليق!